صباح الخير.. أيّها الآباء والأمّهات

صباح الخير

صباح الخير

نحن على أبواب عيد الفطر، ونحن نعيش الأيام الأخيرة من شهر التوبة والمغفرة، وهو بلا شك فرصة للفرح والمسرة وتبادل التهاني والتراحم وغسل القلوب بماء العفو والتسامح، ولكي يحمل العيد فرحه إلى الجميع فلا بد من التوجه إلى الآباء لمراقبة سلوك الأبناء فيما يخص قيادتهم للمركبات والدرجات النارية وعدم مضايقتهم للنساء والتحلي بالصفات التي تجعل من العيد مصدر فرح وبابا من أبواب البهجة والسعادة لكي يمر العيد وقد نثر عطره على الصغار والكبار.
صباح الخير لكل الآباء والأمهات والأبناء، أبعد الله عنكم كل مكروه، ورعاكم برحمته الواسعة، عيدكم مبارك وكل عام وأنتم بألف خير.

About alzawraapaper

مدير الموقع