شمول العوائل العائدة الى مناطق سكناها بالمساعدات العينية الغذائية والصحـية .. وزير الهجرة : نتوقع عودة 1.5 مليون نازح الى المناطق المحررة قبل نهايـة العام الحالـي

شمول العوائل العائدة الى مناطق سكناها بالمساعدات العينية الغذائية والصحـية .. وزير الهجرة : نتوقع عودة 1.5 مليون نازح الى المناطق المحررة قبل نهايـة العام الحالـي

شمول العوائل العائدة الى مناطق سكناها بالمساعدات العينية الغذائية والصحـية .. وزير الهجرة : نتوقع عودة 1.5 مليون نازح الى المناطق المحررة قبل نهايـة العام الحالـي

الزوراء/يوسف سلمـان:
رجح وزير الهجرة والمهجرين جاسم محمد الجاف ان تصل اعداد النازحين العائدين الى مناطقهم الاصليـة نحـو 1.5 مليون نازح بحلول نهاية العام الماضي.وقال في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيسي اللجنتين المالية والهجرة والمرحلين النيابية ،وحضرته»الزوراء» ان بحسب قانون الموازنة العامة 2016 تخصص تريليون دينار للجنة العليا لاغاثة وايواء النازحية ،واكثر من 165 مليار دينار للهجرة والمهجرين».
واشار الى ان «بحسب نسبة الاستقطاعات من الرواتب التي اقرتها الموازنة المالية لعام 2016 بلغت اكثر من 600 مليار دينار ،تذهب مناصفة للنازحين وللحشد الشعبي».واضاف ان «تمويل الوزارة مع المدور من السنة السابقة ومع تدوير اللجنة الوزارية وصل الى حوالي 405 مليار دينار ، مايعني انه لم يصل الى ثلث المبلغ المقرر ان تمول به وزارة الهجرة والمهجرين لخدمات النازحين كافة من حيث المنح والعودة والاستقرار».وتابع ان «ناقشنا اجراءات اللجنة العليا لاغاثة وايواء النازحين من حيث الاستعدادات لتحرير نينوى، واعادة الاستقرار للمناطق المحررة وكيفية عودة النازحين»، مبينا ان»احصاءات عودة النازحين لمناطقهم الاصلية والى منازلهم وفقا لبيانات وزارة الهجرة بلغت اكثر من مليون نازح»، معربا عن امله ان يصل الرقم النهائي لاعداد النازحين العائدين الى مليون ونصف المليون مع نهاية العام الحالي. وبشأن ملف عودة النازحين في محافظة الانبار ،اكد وزير الهجرة عودة اكثر من 75 الف اسرة الى الاقضية والنواحي المحررة في محافظة الانبار.واوضح ان « تمت عودة اكثر من 40 الف اسرة نازحة الى قضاء الرمادي وسبعة الاف اسرة الى قضاء هيت «، مشير الى عودة اكثر من 3 الاف و700 اسرة الى قضاء الكرمة ،فضلا عن عودة مئات الاسر الى قضاء الرطبة و قضاء الخالدية و حديثة.مبينا ان»الفلوجة شهدت عودة 150 اسرة الى منطقتي النساف والحصي ، وهناك استمرارا في عودة الأسر النازحة الى مناطق سكناها الأصلية المحررة في اقضية ونواحي محافظة الانبار»، مؤكدا ان «الوزارة ستشمل هذه الاسر بالمساعدات الضرورية منها الغذائية والعينية والصحية وغيرها».وجدد وزير الهجرة والمهجرين تأكيده على ان اكثر من مليون نازح يستطيعون العودة الى مناطقهم الاصلية بعد تهيئة الظروف الامنية والخدمية المناسبة.واوضح ان « بحسب البيانات الرسمية ، يستطيع ربع- ثلث عدد النازحين المسجلين في قاعدة البيانات الحكومية،، العودة الى ديارهم الاصلية في المناطق المحررة بعد توفر الظروف المناسبة»، مبينا ان»مناطق نينوى وصلاح الدين وديالى وبابل وحزام بغداد ماتزال تشهد توترا بين ابناء المكون نفسه، مايعرقل عودة النازحين».واضاف ان «العدد الكلي للنازحين المسجل رسميا لدى وزارة الهجرة والمهجرين يبلغ 669 الف عائلة نازحة، وان عدد العائدين الى ديارهم، بحسب البيانات الرسمية المعتمدة لدى الحكومة والاجهزة الامنية والمنظمة الدولية للهجرة، يتراوح بين 80-83 الف عائلة ، اي مايعادل 430 الف نسمة».
وتابع ان «عودة تلك العوائل تركزت اولا في محافظة صلاح الدين وبعض اطراف محافظة نينوى الشمالية، وشرق نينوى ، وديالى ومناطق متفرقة من محافظتي بابل والانبار». ولفت الى ان «هناك مشاكل على الارض ماتزال تعرقل وتمنع عودة النازحين الى مناطقهم الاصلية، وان بعض تلك المشاكل امنية وقبلية، وبعضها الاخر سياسية عموما «.

About alzawraapaper

مدير الموقع