ساعات ذكية تكشف لك أعراض (كورونا)

اكتشفت دراسة حديثة أن ساعة (أبل) يمكنها اكتشاف تغييرات صغيرة في نبضات قلب المستخدم، والتي قد تشير إلى إصابته بفيروس (كورونا)، قبل أسبوع كامل من الشعور بالمرض.
وتعمل إحدى الشركات على تطوير جهاز مخصص يمكن ارتداؤه للكشف عن فيروس (كورونا)، وكل هذه الأنواع من التكنولوجيا يمكن أن تساعد في وقف انتشار المرض عن طريق إبقاء الأشخاص الذين لا تظهر عليهم أعراض في المنزل.
وتابعت الدراسة” إن مجموعة من 297 من العاملين في مجال الرعاية الصحية بين 29 أبريل و 29 سبتمبر”.
وارتدى المشاركون ساعات (أبل) المجهزة بتطبيقات خاصة تقيس التغيرات في تقلب معدل ضربات القلب، حيث أظهرت الدراسة أن الساعة تغييرات كبيرة في مقاييس HRV لمدة تصل إلى سبعة أيام قبل أن يحصل الأفراد على مسحة أنف إيجابية تؤكد الإصابة بـ(كورونا).
ولعل تطوير طريقة لتحديد الأشخاص الذين قد يكونون مرضى حتى قبل أن يعرفوا أنهم مصابون سيكون حقًا إنجازا في إدارة (كورونا)، ولا تسمح لنا هذه التقنية بتتبع النتائج الصحية والتنبؤ بها فحسب، بل تتيح لنا أيضًا التدخل في الوقت المناسب وعن بعد، وهو أمر ضروري أثناء الجائحة التي تتطلب بقاء الناس بعيدًا.

About alzawraapaper

مدير الموقع