روزالين البيه تُؤكّد على تحمّسها بعد عرض «قابيل» في رمضان

أعربت الفنانة روزالين البيه عن حماسها بعد عرض مسلسلها «قابيل» ضمن موسم رمضان الجاري، مشيرة إلى أنها اعتادت منذ صغرها متابعة الأعمال الجديدة دائما في رمضان مع والدتها ووالدها.
وكشفت عن خوفها من أول أدوارها في التلفزيون المصري بطولة جماعية، وبخاصة أن كل من يمثلون معها في المسلسل تحترمهم وتحب أعمالهم جدا، قائلة «لكن في نفس الوقت هذا الخوف دائما جيد في الشغل، فأنا أشعر أن من أعمل معهم من الممثلين ومن خلف الكاميرا أيضًا يحسنون من مستواي، لأني لا أريد أن أتسبب لهم في إفساد عملهم».ورفضت روزالين كشف هوية «سارة» الشخصية التي تجسدها ضمن الأحداث، كي لا تحرق الأحداث، مشيرة «لكن سارة شخصية أحبها للغاية، وبنيتها مع المخرج كريم الشناوي، ومع الكتّاب طبعًا، ومع محمد ممدوح. وسنكتشف معًا أبعاد هذه الشخصية».
وتابعت: «لست خائفة من كون البطولة تعتمد على النجوم الشباب، وأنا لا أفكر في نقطة نجم تقليدي أو نوع العمل. لكنى أفكر في الشخصية التي سألعبها؛ من هي، وهل ستحسن من شغلي كممثلة؟ وأنا أحب الأعمال الصعبة، وأفكر سأعمل مع من، وبالعكس أنا أؤيد أي عمل يشجع على ظهور أبطال شباب، أو يظهر موهوبين أو كُتَّاب لا نعرفهم؛ لأني أشعر أن هذا يساعد على نمو العمل في مجالي السينما والتليفزيون».
وعن أصعب مشهد لها في المسلسل قالت «كان أول مشهد صورته، حيث كنتُ لسه مرتبكة، ولستُ متأكدة إن كنتُ قد ذاكرت الشخصية بشكل كافٍ، وهل تكونت بداخلي بشكل معقول. لكن الحمد لله حتى المشاهد التي من الممكن أن تكون صعبة عندما أقرأها على الورق، لكن عندما تُنفذ على أرض الواقع، تكون من أجمل التجارب التي مررتُ بها».

About alzawraapaper

مدير الموقع