رئيس أبل ينضم لنادي المليارديرات بعد أيام من وصول ثروة زوكربيرج لـ100 مليار

انضم رئيس شركة آبل، تيم كوك، إلى نادي المليارديرات بعد أن ساعدت جائحة فيروس كورونا على وصول سعر سهم الشركة إلى مستويات قياسية، ويأتي هذا الأمر بعد أيام فقط من أن أصبح مارك زوكربيرج العضو الثالث في ما يسمى «نادى المليارديرات» بعد أن ارتفعت ثروته الشخصية إلى 100 مليار دولار (76 مليار جنيه إسترليني).
ووصل المؤسس المشارك لـ Facebook بعد جيف بيزوس وبيل جيتس إلى صافي ثروة مكون من 12 رقمًا، كما شهد مؤسسو أمازون ومايكروسوفت ارتفاعًا كبيرًا في ثرواتهم في الأشهر الأخيرة أيضا.
ويحتل أثرياء التكنولوجيا الأمريكيون الآن سبعة مراكز في قائمة أغنى عشرة أشخاص في العالم، إذ ارتفعت ثروة بيزوس على وجه الخصوص بمعدل غير مسبوق، حيث أدت أوامر الإغلاق في جميع أنحاء العالم إلى لجوء الناس إلى متاجر التجزئة عبر الإنترنت للحصول على الطعام والترفيه.
منذ بداية العام زادت ثروته بأكثر من 75 مليار دولار، أي أكثر من صافي الثروة الفردية الكاملة لمؤسسي جوجل، سيرجي برين ولاري بيدج.
كما شهد كل من برين وبيدج، وهما ثامن وعاشر أغنى أشخاص في العالم، مكاسب كبيرة بنحو 10 في المئة من إجمالي ثروتهما منذ يناير.
مكاسب الثروة التي حققها أغنى 10 أشخاص في العالم منذ بداية العام تعني أن ثروتهم مجتمعة تعادل إجمالي الناتج المحلي المشترك لأكثر من 90 دولة.

About alzawraapaper

مدير الموقع