رئاسة الجمهورية: لقاءات الرئيس معصوم تأتي لتوحيد الموقف الداخلي للتصدي للإرهاب

رئاسة الجمهورية: لقاءات الرئيس معصوم تأتي لتوحيد الموقف الداخلي للتصدي للإرهاب

رئاسة الجمهورية: لقاءات الرئيس معصوم تأتي لتوحيد الموقف الداخلي للتصدي للإرهاب

بغداد/متابعة الزوراء:
أكدتْ رئاسة الجمهورية، امس الأحد، أن لقاءات الرئيس فؤاد معصوم تأتي لتوحيد الموقف الداخلي للتصدي لـ “الإرهاب”، مشيرة الى أن التواصل مع القوى السياسية والدينية والعشائرية والمجتمعية وغيرها من مقومات انجاح مشروع المصالحة. وقال المتحدث باسم الرئاسة خالد شواني في بيان: إنه “للمسؤوليات الوطنية الملقاة على عاتق رئيس الجمهورية في إطار الالتزامات الدستورية وتطبيقاً للاتفاق السياسي الموقع والمتفق عليه من جميع الاطراف والذي بموجبه تم تشكيل الحكومة الحالية، قام رئيس الجمهورية فؤاد معصوم بإجراء العديد من اللقاءات ذات الصلة بمشروع المصالحة الوطنية التي التزمت رئاسة الجمهورية بالعمل من أجلها”. وأضاف أن “هدف هذه اللقاءات والمشاورات التي يجريها الرئيس هو توحيد الموقف الداخلي للتصدي للإرهاب كونه يشكل خطراً وتهديداً للسلم والامن الدوليين وخصوصاً على الدولة العراقية بعد تمكّن التنظيم الارهابي من الحصول على موطئ قدم في بعض مناطق العراق العزيزة”.وأشار شواني الى ان “التواصل مع القوى السياسية والدينية والعشائرية والمجتمعية وغيرها هو من مقومات انجاح مشروع المصالحة من جهة، ومن مبررات التصدي للفكر المتطرف الذي انتشر في المنطقة مؤخراً”، لافتاً الى انه “لابد أن تكون هناك استعدادات لما بعد تحرير المناطق من سيطرة تنظيم داعش الإرهابي وكيفية اعادة اللحمة الوطنية فيها مع الحفاظ على ثوابتنا باستثناء الجماعات الارهابية التي تلطخت ايديها بدماء العراقيين الأبرياء”.

About alzawraapaper

مدير الموقع