خلال احتفالية الإعلام العربي التي أقامتها الأمانة العامة لمجلس الوزراء .. اللامي يدعو رئيسي الوزراء والبرلمان الى اختيار الإعلاميين المتخصصين لإدارة الهيئات الإعلامية المستقلة

خلال احتفالية الإعلام العربي التي أقامتها الأمانة العامة لمجلس الوزراء .. اللامي يدعو رئيسي الوزراء والبرلمان الى اختيار الإعلاميين المتخصصين لإدارة الهيئات الإعلامية المستقلة

خلال احتفالية الإعلام العربي التي أقامتها الأمانة العامة لمجلس الوزراء .. اللامي يدعو رئيسي الوزراء والبرلمان الى اختيار الإعلاميين المتخصصين لإدارة الهيئات الإعلامية المستقلة

بغداد/الوكالة الوطنية العراقية للانباء/nina:
دعا نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي رئيسي الوزراء حيدر العبادي والبرلمان سليم الجبوري الى اختيار الاعلاميين المتخصصين لادارة الهيئات الاعلامية المستقلة بالتعاون مع نقابة الصحفيين. وقال اللامي في كلمة له خلال احتفالية الاعلام العربي التي اقامتها الامانة العامة لمجلس الوزراء بالتعاون مع نقابة الصحفيين العراقيين تحت شعار «الاعلام في مواجهة الارهاب» :ان رئيسي الوزراء والبرلمان وعدونا بادارة المؤسسات والهيئات المستقلة الاعلامية والخاصة بالاعلام من قبل اعلاميين متخصصين ونحن نثق بوعديهما في هذا المجال لان مصلحة العراق اهم من الاحزاب واهم من ممثلي هذه الاحزاب واهم من الاشخاص المقربين والمؤتمنين على هذا المسؤول او ذاك و نريده مؤتمنا على العراق وحرفي ان يتمكن من اداء رسالته وهذه رسالة لا نعتقد اننا سنجامل مستقبلا فيها لا الحكومة ولا البرلمان اذا بقيت هذه الحالة لان مصلحة العراق هي مصلحة الشعب العراقي وان شاء الله رئيس الوزراء والبرلمان بكل قياداته يتجاوب مع منطق الوطن ومنطق بناء الوطن بشكل صحيح.واضاف: ان الاعلام سلاح مهم وحيوي في المعركة استخدمته القوى الارهابية في هجمتها الاخيرة الشرسة على بلدنا العزيز , مشيرا الى ان الاعلام والحرب النفسية تلعب في هذه المعركة نسبة اكثر من 80 % بحسب ما اكدته اخر الاحصائيات العلمية والعملية بحسب الاحصائيات التي اجريت ليس في العراق فحسب بل وفي الدول المتخصصة .وتابع: ان الاعلام التفاعلي الذي عمل به العدوان الارهابي خلال المعركة الاخيرة مع بلدنا العراق وجد ساحة مكشوفة للاسف في العراق لم نتهيأ لهذه المعركة الحرفية الكبيرة لان العدو اختار جسما رخوا في العراق هو الجسم الاعلامي من خلال اكبر وانشط الفعاليات التي قام بها للتاثير على افكار ومعنويات المواطنين والقوات العسكرية .واوضح»وبعد ان كسب العدو الجولة الاولى اعلاميا وذلك بسبب ضعف المؤسسات الاعلامية الرسمية في العراق تمكنا والحمد لله بعد جهد جهيد وبفترة زمنية ليست بالقصيرة من كسب جولات امام هذا العدو الذي للاسف يمتلك ما لا نمتلكه نحن من فنيين وحرفيين يعرفون كيف يتعاملون مع مواقع التواصل الاجتماعي وكيف يتعاملون مع مؤسسات البحث العملاقة وكيف يتعاملون مع الاعلام الجديد. وقال اللامي :»لذلك اليوم وبعد الانتصارات التي حققتها قواتنا المسلحة والاعلام العراقي بعد تقديمنا الضحايا من الشهداء والجرحى من الصحفيين الذين تواجدوا في ساحات القتال ونقلوا صورة الاحداث الحقيقية لانتصارات قواتنا المسلحة الباسلة وحشدنا الشجاع وكان حدثا رائعا ومؤثرا عن هذه البطولات التي حاول الارهاب نقلها بصورة معكوسة ومزيفة للناس ادعو رئيس الوزراء حيدر العبادي ورئيس مجلس النواب ورئاسة الوزراء ورئاسة البرلمان واعضائه الى اختيار الاعلاميين المتخصصين لادارة الهيئات الاعلامية المستقلة وبالتنسيق مع نقابة الصحفيين . وكرمت الامانة العامة لمجلس الوزراء خلال الاحتفالية عددا من الصحفيين في مجال الصحافة الاستقصائية والتصوير التلفزيوني والفوتوغرافي والاخراج التلفزيوني والصحفي المخضرم والمراسل الحربي والاعلامي البطل .كما كرمت الامانة العامة لمجلس الوزراء نقابة الصحفيين العراقيين تقديرا لدورها المتميز في قيادة مسارات العمل الصحفي وتطوير مهنيته وتعزيز مسيرته والدور الذي تضطلع به في حشد الطاقات الجماهيرية لرفد ساحة المعركة بالعطاء والتضحية والتزامها بقضايا المجتمع وتطلعات الشعب العراقي.

About alzawraapaper

مدير الموقع