حددت اسباب زيادة حالات الاصابات والوفيات بفيروس كورونا … الازمة النيابية لـ “الزوراء” : الموقف الوبائي في العراق خطير جدا والاصابات الحقيقية اكثر من المعلنة

الزوراء/ حسين فالح:
عدّت خلية الازمة النيابية الموقف الوبائي لفيروس كورونا في العراق “خطيرا جدا” نظرا لزيادة معدل الاصابات والوفيات اليومية، مؤكدة ان الاصابات الحقيقية اكثر من المعلنة باضعاف، وفيما حددت اسباب زيادة حالات الاصابات الوفيات، اشارت الى استعداد وزارة الصحة للتعاقد لشراء لقاح للفيروس في حال ثبت نجاحه في أي دولة بالعالم.
وقال عضو خلية الازمة النيابية، النائب عبد عون علاوي، في حديث لـ”الزوراء”: ان الموقف الوبائي لجائحة كورونا في العراق خطير جدا. لافتا الى: ان الاصابات والحالات المرضية غير المسجلة كثيرة.واضاف: ان اغلب المواطنين الذين تظهر عليهم اعراض المرض لسبب ولآخر لا يراجعون المستشفيات والمراكز الصحية الخاصة، فهم مصابون، ولم يتم تسجيلهم بشكل رسمي. مؤكدا: ان الارقام الحقيقية للاصابات اكثر بكثير من الارقام التي تعلنها وزارة الصحة في الموقف الوبائي اليومي.واوضح: ان زيادة عدد الوفيات يأتي بسبب زيادة الاصابات. لافتا الى: ان اسباب زيادة عدد الاصابات والوفيات بفيروس كورونا يأتي لعدم التزام المواطنين بالاجراءات الصحية والتعليمات التي فرضتها وزارة الصحة، فضلا عن وجود تراخٍ من قبل الاجهزة الامنية في تطبيق الاجراءات الوقائية كحظر التجوال وغيرها من الاجراءات.ونصح خلية الازمة النيابية بضرورة التعايش مع الفيروس اسوة بأغلب دول العالم المتقدمة، شرط تشديد الاجراءات الوقائية على المواطنين، وفرض غرامات مالية على المخالفين، كالتباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات والكفوف، وعدم المصافحة وعدم اقامة المناسبات الدينية، وكذلك مناسبات الفرح وكل من شانه يسبب تجمعات.وبشأن لقاحات الفيروس، اشار علاوي الى: انه من الناحية العلمية لم يتوفر حتى الآن لقاح او علاج لجائحة كورونا، وانما ما زالت هناك دراسات وبحوث عالمية للبحث عن لقاحات وعلاجات رسمية. مؤكدا: انه في حال ظهر لقاح في أية دولة متقدمة في العالم وثبت نجاحه، واعطي الرخصة العالمية لاستخدامه، فإن وزارة الصحة مستعدة للتعاقد وشرائه.واكد: ان وزارة الصحة تدرس جميع اللقاحات التي اعلنت عنها بعض الدول لمعرفة مدى فاعليتها لغرض التعاقد وشرائها، او تصنيعه محليا، لكن الى الآن م يتوفر أي علاج او لقاح.الى ذلك، أكدت وزارة الصحة ان العراق لايزال في المرحلة الأولى من جائحة فيروس كورونا، ولم يصل الى المرحلة الثانية.وقال الوكيل الفني لوزارة الصحة، حازم الجميلي، في تصريح صحفي: إن “الموقف الوبائي اليومي لكورونا ما زال يسجل اعدادا كبيرة تتجاوز الـ3 الآف إصابة، وهذا يشير إلى عدم التزام المواطنين بتعليمات وزارة الصحة واللجنة العليا”. مشيرا إلى أن “أغلب المحافظات تسجل ارتفاعا كبيراً في عدد الإصابات نتيجة لعدم التزام المواطنين بالتوصيات، وهذا مؤشر غير جيد”.وأضاف ان “العراق ما زال في المرحلة الأولى من الفيروس ولم يصل إلى قمة المرحلة”، مفصحا عن “وجود اجتماع نهاية الأسبوع الحالي لمناقشة الإجراءات خلال شهر محرم”.وتابع أن “اللجنة الاستشارية العليا اعدت المقترحات والتي ستعرض في الاجتماع المقبل للجنة العليا”.

About alzawraapaper

مدير الموقع