حجم الأضرار قبل تحرير الموصل كان يقدر بـ 45 مليار دولار .. اللجنة المالية النيابية لـ”الزوراء”: العراق يحتاج الى 100 مليار دولار لإعادة إعمار المحافظات المحررة

حجم الأضرار قبل تحرير الموصل كان يقدر بـ 45 مليار دولار .. اللجنة المالية النيابية لـ"الزوراء" : العراق يحتاج الى 100 مليار دولار لإعادة إعمار المحافظات المحررة

حجم الأضرار قبل تحرير الموصل كان يقدر بـ 45 مليار دولار .. اللجنة المالية النيابية لـ”الزوراء” : العراق يحتاج الى 100 مليار دولار لإعادة إعمار المحافظات المحررة

الزوراء/ ليث جواد:
توقع عضو اللجنة المالية النيابية مسعود حيدر رستم احتياج العراق 100 مليار دولار تقريبا لاعادة اعمار المحافظات المحررة، مبينا أن المجهود الحربي يستهلك يومياً 10 ملايين دولار، فيما أكدت عضو لجنة الاقتصاد النيابية نجيبة نجيب ضرورة تعاقد صندوق اعمار المحافظات مع شركة دولية متخصصة في مجال تقييم الأضرار لزيادة ثقة الجهات المانحة بالعراق.وقال رستم في حديث لـ»الزوراء»: إن التقديرات المالية لاعادة اعمار المحافظات تفوق 100 مليار دولار تقريبا لكون حجم الدمار في المحافظات المحررة كبير جدا، مبينا أن حجم الاضرار قبل تحرير الموصل كانت تقدر بـ 45 مليار دولار ولكن بعد انطلاق معركة الموصل وحجم الدمار الذي تعرضت المحافظة زادت حجم الاموال الازمة لاعادة اعمار المحافظة الى 100 مليار دولار.وطالب رستم الحكومة بالعمل على عقد مؤتمر دولي للحصول على دعم مالي، كون العراق قاتل داعش نيابة عن العالم ويجب ان يتم دعمه ماديا، مبينا أن التقديرات تشير الى حاجة العراق يوميا الى 10 ملايين دولار لدعم مجهوده الحربي، لاسيما وان جيوب داعش ما زالت موجودة في بعض المحافظات كصحراء الانبار والحويجة بالرغم من ان دولة داعش انتهت عمليا على الارض الواقع الا ان العراق مايزال بحاجة الى دعم مادي ما بين 6 اشهر الى عام تقريبا .بدورها قالت النائبة نجيب نجيب في حديث لـ»الزوراء»: إن التقديرات لكي تكون واقعية يجب اولا اجراء مسوحات ولكن هناك تقديرات تقول ان العراق بحاجة الى 100 مليار واخرى 30 مليارا واخرى 15 مليارا وجميعها لا تتعدى عن كونها تقديرات .وأكدت نجيب ضرورة تعاقد صندوق اعمار المحافظات المتضررة مع شركة دولية متخصصة في مجال تقييم الاضرار من اجل كسب ثقة الدول التي ستقوم بدعم العراق، لأن ارقام تلك الشركة ستكون دقيقة ومعتبرة لدى الجهات الدولية فضلا عن كونها جهة محايدة.أما الخبير الاقتصادي ماجد الامير قال في حديث لـ»الزوراء»: إن التقديرات الخاصة بعملية اعادة اعمار المحافظات المحررة تشير الى ان حاجة البلاد الى ما لا يقل عن 100 مليار دولار تقريبا، مبينا أن عملية الاعمار ستواجه بعض التعقيدات والتي من اهمها الفساد المالي والاداري ولو استطعنا القضاء على هذا الموضوع لتمكنا من اعمار هذه المحافظات باقل من هذا المبلغ شريطة الحد من الفساد .وقال الأمير: إن الحكومة لو نجحت في اعادة الاموال المسروقة الى البلاد فانها ستستطيع اعادة اعمار العراق بالكامل وليس المحافظات المحررة دون الحاجة الى اي مساعدات دولية شريطة توفر الارداة السياسية وصفاء القلوب بين الشركاء فانه بامكان العراق ان يكون من الدول المتقدم، مشيرا الى ان هناك مساعي للحصول على تبرعات وقروض ومساهمات لاعادة اعمار تلك المحافظات ليس من دول المنطقة او الاسلامية وانما من معظم دول العالم.وبين: أن امريكا انفقت بعد 2003 نحو 56 مليار دولار، ولكن لم يستفد منها العراق.

About alzawraapaper

مدير الموقع