توجيه المشاورين القانونيين بدراسة الاعتراضات حول انتخاب رئاسات بعض اللجان … تحالف الفتح لـ “ألزوراء” : أطرف سياسية تسعى للاستحواذ على رئاسات اللجان النيابية وتهميش الآخرين

الزوراء / يوسف سلمـان:
تواصلُ الكتل السياسية في مجلس النواب اجتماعاتها المشتركة للوصول الى اتفاقات نهائية من شأنها حسم ملف تسمية رئاسات اللجان النيابية الدائمة الـ 22 ، فيما اكدت اوساط برلمانية اخرى وجود خلافات قانونية تتعلق بانتخاب رئاسات 3 لجان نيابيـة دائمـة خلال اجراء الاقتراع السري بين اعضاء تلك اللجان .
وازاء ذلك اتهم تحالف الفتح اطراف سياسية معروفة بمحاولة لي الأذرع، والاستحواذ على رئاسات اللجان النيابية من خلال اقصاء اطراف اخرى. وقال النائب عن التحالف من كتلة صادقون عدي عواد لـ” الزوراء “، ان “بعض الكتل السياسية لا تحترم آراء النواب أو مطالب الشعب وممثليهم بل لا تحترم حتى الدستور والقانون”، مشيرا الى ان “ رئاسة مجلس النواب ستقوم بتوجيه المشاورين القانونيين للمجلس لدراسة الاعتراضات حول انتخاب رئاسات بعض اللجان النيابية “ .واضاف ان “اللجان النيابية هي مطبخ تشريع القوانين في مجلس النواب، وهو معطل بسبب كتل سياسية معروفة تخير الجميع بين منحها رئاسة لجنة الأمن والدفاع أو لا تسمح بتمرير رئاسة أية لجنة “، مبينا ان “ بعض الاطراف السياسية، تسعى لتصفية جهات اخرى والاستحواذ على رئاسات اللجان النيابية والهيمنة عليها من خلال اقصاء بعض الاطراف”.واوضح ان “ حسم رئاسات وعضوية اللجان البرلمانية ينبغي ان يعتمد على الكفاءات والخبرات الموجودة داخل اللجان نفسها ، لتكون اللجان منتجة بشكل ايجابي للعمل الرقابي والتشريعي “.وكان مجلس النواب كشف امس عن وجود خلافات قانونية تتعلق بانتخاب رئاسات 3 لجان نيابيـة دائمـة خلال اجراء الاقتراع السري بين اعضاء تلك اللجان .وقال نواب في تصريحات صحفية امس، ان “ هناك خلافا قانونيا داخل لجنة الامن والدفاع اعتراضا على عملية انتخاب رئيس اللجنة ، حيث اعترض نواب من تحالفي الفتح ودولة القانون على انتخاب ممثل تحالف سائرون النائب محمد رضا الذي حصل على 10 اصوات من اصل 17 عضوا هم عدد الحضور في الاقتراع السري “ ، مشيرا الى “ الاتصال باللجنة القانونية ومستشاري البرلمان لبيان صحة عملية الانتخاب ، وهل يعتمد تصويت اغلبية الحضور في اجتماع اللجنة يوم امس ، ام يعتمد تصويت الاغلبية من اعضاء اللجنة التي تضم 23 عضوا “.واكد النواب وجود خلاف قانوني اخر يتعلق بانتخاب رئاسة لجنة الزراعة وشؤون المياه والاهوار النيابية ، بعد اتفاق ممثلي الكتل على ان تؤول رئاسة اللجنة الى المكون الكردي ، حيث ابلغت كتلة تحالف سائرون ممثلها النائب سلام الشمري بالغاء ترشيحه رسميا لرئاسة اللجنة التي صوت اعضائها على انتخابه في الاسبوع قبل الماضي .ويؤكد النواب كذلك وجود خلاف قانوني جديد يتعلق باختيار رئاسة لجنة المرأة والاسرة وشؤون الطفولة ، بعد يوم واحد فقط من انتخاب النائب عن تحالف سائرون هيفاء الامين لرئاستها ، حيث تبنت نائبات عن كتل مختلفة جمع اكثر من خمسين توقيعا لاعفاء رئيسة اللجنة من اي تمثيل برلماني مع الزامها بتقديم اعتذار رسمي علني لجميع النساء العراقيات، على خلفية تصريحاتها المسيئة للعراقيات وللمحافظات الجنوبية مؤخرا .

About alzawraapaper

مدير الموقع