تهمّ الأشخاص الذين لا يُحبِّون القراءة … الرئيس الامريكي يُعيد إطلاق مجلته للمرة الثالثة

تهمّ الأشخاص الذين لا يُحبِّون القراءة ... الرئيس الامريكي يُعيد إطلاق مجلته للمرة الثالثة

تهمّ الأشخاص الذين لا يُحبِّون القراءة … الرئيس الامريكي يُعيد إطلاق مجلته للمرة الثالثة

واشنطن/متابعة الزوراء:
أطلق الرئيس الأميركي دونالد ترامب مجلة جديدة تدعى “لوكسرى لايف.. الحياة المترفة”، وكشف عن غلاف المجلة الابن الثاني للرئيس، إريك ترامب، وتستهدف الأشخاص الذين لا يحبّون القراءة. ويحاول ترامب من خلالها أن يفعل شيئا جديدا، كما أنه أطلق مِن قبل بالفعل مجلة “ترامب ستايل” في عام 1997، وكانت مجلة مجانية للضيوف والمقيمين في ملكيات ترامب.
وفي عام 2002 استأنف وأطلق مجلة لكنها كانت مجلة ربحية سمّيت “عالم ترامب” لكن تمّ إغلاقها بعد طبعتين فقط ثم أعيد إطلاقها مرة أخرى عام 2004 بعد خسارتها نحو 3 ملايين دولار.
واحتوت المجلة على صور ترامب وعائلته ومختلف السلع الفاخرة، وكان شعارها “فكر كبيرا.. وعش كبيرا”، وتباع بسعر 5.99 دولارا، وكان لها موقع على الإنترنت يسمّى “trumpthemag.com”. وفي عام 2007 توقفت مجلة ترامب عن دفع رواتب موظفيها، وأفلست وبلغت ديونها أكثر من 7 ملايين دولار، وعام 2009 أعلن إيريك بفخر إعادة إطلاق مجلة ترامب، لكن هذه المرة لم تمتلك “باركود” أو سعرا فكانت المجلة مجانية واحتوت على دعاية عن فنادق ترامب. وتشير الكثير من الأدلة إلى أن الناس لا يريدون فعليا مجلة ترامب، أما عائلة ترامب لا تقلق كثيرا بشأن الأدلة فكل ما يريده ترامب هو وجود اسمه على مجلة.

About alzawraapaper

مدير الموقع