تسريبات عن تحالف جديد بين العامري والمالكي … دولة القانون يلوح بتقديمه شكوى الى المفوضية ونائب تركماني يعلن: العبادي وجه بالعد اليدوي لصناديق كركوك

حسن توران

حسن توران

الزوراء / يوسف سلمان :
فيما تعهدتْ مفوضية الانتخابات بالاعلان عن نتائج فرز الاصوات في محافظات اقليم كردستان والنجف الاشرف والتصويت الخاص والخارج ، التي اكدت عدم وجود اية مشاكل فيها ، كشف ائتلاف دولة القانون عن مضيه لتقديم شكوى الى المفوضية العليا للانتخابات بشأن نتائج التصويت في الانتخابات العامة ، مبينا انها لم تكن وفق تصوراته .
يأتي ذلك بعد ان اكدت مصادر نيابية من داخل ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي ، ان الائتلاف بدأ بفتح جبهات الحوار مع الكتل والاحزاب الفائزة في الانتخابات ، وقالت ان “ تحالفا جديدا سيعلن عنه خلال الأيام القليلة المقبلة، بين ائتلافي الفتح برئاسة هادي العامري ودولة القانون بزعامة نوري المالكي “.
واضافت المصادر ان “ بعد اعلان التحالف الجديد، سيكون امام حقبة مفاوضات شاقة مع ائتلاف النصر لتشكيل الحكومة المقبلة “.
وبشأن الاحداث التي شهدتها بعض مراكز الاقتراع قي محافظة كركوك خلال الانتخابات ، اعلن النائب التركماني حسن توران انه سيتم عد وفرز اصوات كركوكً يدويا .
وقال توران لـ” الزوراء “، ان “ ممثلي المكون التركماني عقدوا اجتماعا مع رئيس الوزراء حيدر العبادي ، والذي اوعز بفتح صناديق الاقتراع المشكوك فيها وإجراء العد والفرز اليدوي لها”، مشيرا الى انه “ في حال ثبوت التزوير والتلاعب سيتم شمول كل صناديق الاقتراع لمحافظة كركوك بالعد والفرز اليدوي “.
وكان هشام الركابي مدير المكتب الاعلامي لزعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي، اكد ان الساعات المقبلة ستشهد الاعلان عن تشكيل تحالف الكتلة الاكبر .
وقال الركابي في تصريح صحفي ، ان” ائتلاف دولة القانون بدأ بالتحرك لتشكيل تحالف واسع النطاق يضم قوى سياسية متعددة من مختلف المكونات العرقية والمذهبية لتشكيل الكتلة الاكبر في البرلمان الجديد “ ، مبينا ان” الائتلاف تلقى رسائل ايجابية من قوى سياسية لها ثقلها بالانضمام الى هذا التحالف “ .
وأكد المتحدث الاعلامي باسم مكتب زعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي ان “ الائتلاف قد تقدم بشكوى الى المفوضية العليا للانتخابات بشأن نتائج الانتخابات ، التي لم تكن وفق تصوراتنا “.
واضاف ان “ نتائج الانتخابات لم تكن وفق تصوراتنا لأن شعبية دولة القانون وحضورها الجماهيري أكبر من هذا المستوى”، عازياً ذلك الى “حدوث خروق في العملية الانتخابية وعمليات تهديد وعيد للناخب العراقي والضغط على خياراته، اضافةً الى العزوف عن الانتخابات في شرائح المجتمع العراقي “.
واوضح “ قدمنا شكاوى إلى المفوضية واشعار الأمم المتحدة بالخروق التي حصلت “، مشيراً الى أن “ ميثاق الشرف الذي وقعت عليه جميع القوى السياسية هناك بعض الجهات قد خرقته”.

About alzawraapaper

مدير الموقع