تحالف الإصلاح لـ”الزوراء” : الكتل السياسية لم تحسم أمرها حتى الآن لتقديم مرشحي الحقائب الوزارية الشاغرة

الزوراء / يوسف سلمان :
تترقب الكتل السياسية حسم خلافاتها حول اختيار مرشحي الحقائب الوزارية الشاغرة لاستكمال الكابينة الوزارية مع بدء الفصل التشريعي الجديد لانعقاد جلسات مجلس النواب مطلع الشهر المقبل .حيث دعا تحالف الاصلاح الكتل السياسية جميعا الى الاسراع لاستكمال الكابينة الوزارية وانهاء قضية ادارة الوزارات بالوكالة ، مقابل تأكيد تحالف الفتح تشكيل لجنة تنسيقية مع تحالف سائرون حول استكمال الكابينة الوزارية.وقال النائب عن تحالف الاصلاح حسن فدعم لـ” الزوراء“، ان “ تحالف المحور الوطني لم يحسم أمره بشأن استبدال مرشح حقيبة وزارة التربية واعلان تقديم شيماء الحيالي استقالتها الى مجلس النواب “.واضاف ان “ الكتل السياسية الاخرى لم تحسم امرها حتى اللحظة بشأن تقديم مرشحين بدلاء عن الاسماء التي طرحت سابقا للحقائب الشاغرة العدل والداخلية “، مبينا ان “ بعض الكتل ماتزال متمسكة بمرشحيها رغم الاعتراض عليهم “.وتابع ان “هناك لقاءات ومباحثات مستمرة بين الكتل الرئيسة لتحالفي البناء والاصلاح لحسم خلافات اختيار مرشحي الحقائب الوزارية الشاغرة”.بالمقابل رجح النائب عن تحالف سائرون علاء الربيعي، استكمال التصويت على الكابينة الوزارية خلال الجلستين من الفصل التشريعي الجديد الشهر المقبل.وقال في تصريح صحفي ان “ هناك بوادر لحلحلة الأزمة، وتحالف الفتح يسعى لحلها من خلال تقديم مرشح آخر لوزارة الداخلية“، مشيرا الى ان “ تحالف سائرون رافض للمرشح المطروح حاليا للداخلية، وتقديم أي اسم آخر تنطبق عليه الشروط والضوابط سيكون حلا للأزمة “.واضاف ان “ المشكلة الأكبر باستكمال الكابينة الوزارية ترتبط بالمرشح لحقيبة وزارة الداخلية، لان الاتفاق على مرشحي الوزارات المتبقية شبه محسوم“ ، مبينا ان “ القوى السياسية عازمة على حسم ما تبقى من الكابينة الوزارية بأسرع وقت ممكن “.وكان تحالف الفتح اعلن عن تشكيل لجنة تنسيقية مع تحالف سائرون حول استكمال الكابينة الوزارية.وقال المتحدث الرسمي للتحالف احمد الاسدي إن “ هذا الاجتماع جاء لإدامة العمل المشترك في مجمل القضايا داخل مجلس النواب “، نافيا أن يكون الاجتماع قد تطرق لحقيبة الداخلية ومرشحها.وكان مجلس النواب صوت بالاغلبيـة ، في الاسبوع الاخير من العام المنتهـي، على منح الثقـة لمرشحي حقيبتـي التربية والمهجريـن ، ولم يوافق على ترشيح فيصل الجربا لحقيبـة وزارة الدفاع ، فيما انتهى الفصل التشريعي الاول بالتصويت رسميا على قانون الموازنة العامة الاتحادية 2019 اواخر الشهر الماضي .

About alzawraapaper

مدير الموقع