بعد رفض المحكمة البريطانية العليا قرار تعليق البرلمان … رئيس الوزراء البريطاني يدعو لإجراء انتخابات عامة في البلاد

لندن/ متابعة الزوراء:
أعلنت المحكمة البريطانية العليا، امس الثلاثاء، أن قرار تعليق البرلمان البريطاني، الذي اتخذه رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، غير قانوني، فيما دعا جونسون إلى إجراء انتخابات عامة في البلاد .وقال جونسون في تصريحات مقتضبة للصحفيين أثناء مغادرته اجتماعا في نيويورك بأن بريطانيا تحتاج إلى إجراء انتخابات عامة”يجب أن نجري انتخابات”.واعتبرجونسون قرار المحكمة العليا، عرقل مساعيه للحصول على صفقة لـ “بريكست”، مشددا في المقابل على أن المملكة المتحدة ستغادر الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر.وقال جونسون للصحفيين في نيويورك: “بما أن القانون قائم حاليا، فإن المملكة المتحدة ستغادر الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر، وما قد يكون الشيء المهم بالنسبة لنا الآن هو الحصول على صفقة جيدة”.وأضاف: “في ظل القانون، نغادر في 31 أكتوبر، وآمل أن نتوصل إلى اتفاق، وأعتقد أن ما يريده الشعب في البلاد هو أن نرى البرلمانيين يجتمعون معا ويعملون من أجل المصلحة الوطنية لإنجاز هذا الشيء، وهذا هو ما سنفعله”.من جهة أخرى، أكد مصدر مقرب من جونسون، أنه لن يستقيل من منصبه، وفق ما نقلت وكالة “رويترز”.من جهتها أعلنت المحكمة البريطانية العليا، امس الثلاثاء، أن قرار تعليق البرلمان البريطاني، الذي اتخذه رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، غير قانوني.وقضت المحكمة العليا بأن جونسون تصرف بشكل غير قانوني عندما نصح الملكة إليزابيث بتعليق البرلمان قبل أسابيع قليلة من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وبناء على ذلك، فإن الهيئة التشريعية باقية ولم يتم تعليق عملها.وقالت رئيسة المحكمة العليا بريندا هيل: “لقد كان قرار تقديم المشورة لجلالة الملكة بتعليق البرلمان، قرارا غير قانوني، لأنه كان له تأثير على إحباط أو منع قدرة البرلمان على أداء وظائفه الدستورية من دون مبرر معقول”. قرار المحكمة البريطانية العليا، جاء بإجماع 11 قاضيا بمن فيهم رئيسة المحكمة.وقالت هيل إنه “ لم يتم تعليق البرلمان. هذا هو الحكم بالإجماع لجميع القضاة الأحد عشر. الأمر متروك للبرلمان، ولا سيما رئيس البرلمان واللوردات، لتقرير ما يجب القيام به بعد ذلك”.

About alzawraapaper

مدير الموقع