بدء إيفاد ضباط الجيش العراقي عام 1923

طارق حرب

طارق حرب

كانت هنالك ايفادات تسبق سنة 1823 للضباط الى خارج العراق، ولكن كانت تلك الايفادات اجتهادات وحالات خاصة، ولكن منذ سنة 1923 اخذت ايفادات بغداد للضباط الى الخارج شكلاً منظماً نحو ما يذكر كتاب تاريخ القوات المسلحة، ويبدو ان قيادة الجيش في بغداد ممثلة بالقائد العام جلالة الملك ووزارة الدفاع، اعتمدت قواعد لإيفاد الضباط من بغداد الى الخارج للدراسة، وعلى الشكل الآتي:
سنة 1923 تم ايفاد الرائد حسين فوزي حسن المنسوب الى الحركات، والنقيب سليمان فتاح مرافق وزير الدفاع الى انگلترا لتلقي الفنون العسكرية وايفاد الرائد اسماعيل نامق الى مدرسة الخيالة في الهند لتلقي فنون الفروسية.
وفي سنة 1924 تم ايفاد النقيب صبيح نجيب للالتحاق بأحد الافواج البريطانية، والملازم اول توفيق الدملوجي للالتحاق بسرايا الهندسة العسكرية، والملازمان الاولان شاكر محمود الوادي وبهاء الدين نوري الى انگلترا للالتحاق في دورات الاسلحة والرمي، وايفاد الملازم الاول صلاح الدين الصباغ الى مدرسة الخيالة في الهند والتلميذ فخري عمر فوزي الى الكلية العسكرية البريطانية في ساند هيرست.
وفي سنة 1925 اوفد التلميذ حسيب وفيق الربيعي الى الكلية العسكرية الانگليزية في ساند هيرست والتلميذ عبد المطلب امين الى الكلية نفسها، واوفد الملازم اول نور الدين محمود الى مدرسة الخيالة في الهند.
وفي سنة 1926 اوفد المقدم اسماعيل نامق والنقيب فاضل عبد اللطيف والنقيب سعيد سلمان والملازم نعيم الياس الى انگلترا للالتحاق بالوحدات البريطانية او الدراسة بمدرسة الاسلحة الخفيفة او صنف الهندسة العسكرية في بريطانيا، وتم ايفاد رئيس اركان الجيش الزعيم نوري باشا السعيد لتفقد شؤون المعاهد الانگليزية وحضور مناورات تجري في بريطانيا، وكذلك تم ايفاد الى الهند الملازم لازار برود موس مدرسة الخيالة والمقدم صبيح نجيب للاستراك بدورة الاقدمين في الهند، والنقيب حميد رأفت الى مدرسة المخابرة في الهند والتلميد صبيح نجيب الى الهند للاشتراك بدورة الاقدمين.
وفي سنة 1927 كانت الايفادات الى بريطانيا، واوفد الملازم حقي عبد الكريم الى الاكاديمية العسكرية والتلميذ سامي فتاح للكليه العسكرية في ساند هيرست، وكذلك التلميد أرميا ناصر الى الجهة نفسها، والملازم رفيق عارف الى الاكاديمية العسكرية البريطانية، وكانت الايفادات للهند النقيب اسماعيل حقي الاغا الى مدرسة الخيالة، والملازم حسين مكي خماس الى دورة الالعاب الاولمبية في الهند، وتم ايفاد الى مدينة سالسبوري في جنوب افريقيا لدورات الرمي كلا من النقيب عبد الرزاق حسين والسيد احمد بن السيد محمود والملازم الاول ابراهيم خليل صالح والملازم الاول صالح صائب الجبوري.
وفي سنة 1928 تم ايفاد الملازمين ارميا ناصر ومزهر الشاوي وعطا صالح الى ساند هيرست، والملازمين حقي عبد المريم ورفيق عارف الى كلية( ولج) الانگليزية.
وسنة 1929 اوفد الى بريطانيا الملازمون عباس علي غالب ومحمد حسن الطريحي لكلية وولج في انگلترا وعبيد عبد الله المضايفي الى كلية ساند هيرست والعقيد توفيق وهبي لدورة الاقدمين في انگلترا، والملازم الاول عبد القادر سري للالتحاق بالقوات البريطانية.
وفي سنة 1930 سافرت هيئة ادارة كلية الاركان الى انگلترا لحضور مناورات، وهم العقيد صبيح نجيب والمقدم سليمان فتاح والرائد قاسم شكري وتم ايفاد الملازم خليل جميل والتلميذ اكرم احمد لمعهد الاسلحة الخفيفه في انگلترا، وتم ايفاد التلاميذ غازي الداغستاني وصائم العسكري وجواد حسين ومار شمعون للالتحاق بالكلية العسكرية في ساند هيرست.
وفي سنة 1931 اوفد العميد بكر صدقي الى كلية الاركان في كمبرلي في انگلترا، والنقيب نور الدين محمود الى الكلي نفسها.
وفي سنة 1932 اوفد المقدم حميد نصرت الى الهند دورة الاقدمين والملازم أكرم احمد الى الاكاديمية العسكرية في ووليج انگلترا، والملازم خليل جميل لدراسة الهندسة في كلية البولتكنيك.

About alzawraapaper

مدير الموقع