انطلاق عملية أمنية لتعقب “داعش” في المناطق المحصورة بين الأنبار وصلاح الدين

بغداد/ الزوراء:
اعلن القيادي في حشد محافظة الانبار قطري العبيدي، امس السبت، انطلاق عملية امنية واسعة النطاق لتعقب خلايا تنظيم “داعش” الإرهابي في المناطق المحصورة بين محافظتي صلاح الدين والانبار. وقال العبيدي في تصريح صحفي: إن القوات الامنية من قيادة عمليات الجزيرة وعمليات محافظة صلاح الدين وبمشاركة اربعة افواج من الحشد وبإسناد من طيران الجيش شرعت بحملة امنية واسعة للتعقب خلايا داعش في المناطق المحصورة شمال غرب محافظة الانبار وصولا الى مناطق جنوب محافظة صلاح الدين، وتعد هذه المناطق من اهم معاقل اختباء مجرمي داعش كونها مناطق صحراوية بعيدة عن مراكز المدن. واضاف: ان الحملة تركزت على مناطق مطار جنيد ومعسكر طبشية والسكريات والمالحة والشعباني وبحيرة الثرثار على خلفية ورود معلومات استخباراتية تفيد بتواجد خلايا لمجرمي داعش في تلك المناطق، مبينا ان القوات الامنية تمكنت من تدمير عشرات الانفاق والاستيلاء على اسلحة متنوعة وذخائر.واوضح العبيدي، «أن طيران الجيش وفر غطاءً جويا كثيفا للقطعات العسكرية المشاركة في عملية مداهمة معاقل اختباء مجرمي داعش”، مبينا أن «العملية ستستمر 72 ساعة».

About alzawraapaper

مدير الموقع