امريكا وبريطانيا يبلغان معصوم استعداد بلديهما لدعم حوار شامل بين بغداد واربيل

امريكا وبريطانيا يبلغان معصوم استعداد بلديهما لدعم حوار شامل بين بغداد واربيل

امريكا وبريطانيا يبلغان معصوم استعداد بلديهما لدعم حوار شامل بين بغداد واربيل

بغداد/ الزوراء:
اكد رئيس الجمهورية فؤاد معصوم، امس السبت، على أهمية تضافر الجهود لحل المشاكل عن طريق الحوار البنّاء، فيما عبر سفيرا الولايات المتحدة وبريطانيا لدى العراق عن استعداد بلديهما لدعم حوار شامل بين بغداد واربيل للوصول إلى تفاهمات مشتركة.
وقالت الرئاسة في بيان : إن “رئيس الجمهورية فؤاد معصوم استقبل، ظهر امس، سفيري بريطانيا والولايات المتحدة لدى العراق فرانك بيكر ودوغلاس سيليمان”، مبينة أن “اللقاء ناقش سبل تعزيز العلاقات بين العراق وكل من بريطانيا والولايات المتحدة، فضلا عن بحث المستجدات السياسية والأمنية، لاسيما ملف استفتاء إقليم كردستان، والعمليات العسكرية ضد تنظيم داعش الارهابي”.
وأكد معصوم، بحسب البيان على “أهمية تضافر الجهود لحل المشاكل عن طريق الحوار البنّاء”، مشددا على أهمية “حشد جميع الطاقات من أجل ايجاد حلول لجميع المشاكل الراهنة والعمل على ترسيخ الأمن والاستقرار في البلاد”.
من جهة اخرى، عبر السفيران، “عن استعداد بلديهما والمجتمع الدولي لدعم حوار شامل ومثمر بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كردستان للوصول إلى تفاهمات مشتركة تضمن حقوق جميع الأطراف”، مجددان “إلتزام لندن وواشنطن لمساندة الشعب العراقي في حربه ضد تنظيم داعش”.
وتشهد علاقة اقليم كردستان بالحكومة الاتحادية توترا ملحوظا نتيجة تحديد رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني الـ 25 ايلول الجاري موعدا لاستفتاء مواطني الاقليم حول الانفصال عن العراق وتأسيس دولة كردية مستقلة، فيما لاق هذا الموضوع رفضا قاطعا من جميع اقطاب الحكومة الاتحادية ولاسيما المجتمع الدولي، ما دفع البرلمان العراقي الى اتخاذ قرار برفض الاستفتاء، واقالة محافظ كركوك نجم الدين كريم.

About alzawraapaper

مدير الموقع