النزاهة تضبط متهمين يستغلون أراضي عائدة للدولة في كركوك والمثنى

بغداد/ الزوراء:
اعلنت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة، امس الاربعاء، ضبط خمسة مُتَّهمين مُتلبِّسين باستغلال أراضٍ تعود ملكيَّتها للدولة لمصلحتهم الشخصيَّة في محافظتي كركوك والمثنى.
وذكرت الدائرة في بيان تلقت «الزوراء» نسخة منه: ان مكتب تحقيق الهيئة في محافظة كركوك نفذ عمليَّة ضبطٍ بحقِّ مُتَّهمين اثنين أقدما على استغلال عقارٍ تعود ملكيَّته لمديريَّة بلديَّة المحافظة بدون وجه حقٍّ من خلال إنشاء أسس ودعامات بناءٍ؛ لغرض تشييد دورٍ سكنيَّةٍ على العقار البالغة مساحته أكثر من ثلاثة دونمات.وتابعت: فيما قادت تحرِّيات المكتب إلى تواطؤ المُتَّهمين مع عددٍ من مُوظَّفي القاطع البلديِّ وقوَّة إزالة التجاوزات في المحافظة؛ لغرض التغاضي عن استغلالهم للعقار البالغة قيمته التقديريَّـة ثلاثة مليارات دينارٍ. وعلى صعيدٍ ذي صلةٍ، أشارت الدائرة إلى تمكُّن ملاكات مكتب تحقيق الهيئة في محافظة المثنى من ضبط ثلاثة مُتَّهمين مُتلبِّسين بحفر ورفع مادَّتي السبيس والحجر الكلسيِّ من أراضٍ عائدةٍ للدولة في أحد أقضية المحافظة دون وجود عقدٍ يبيح ذلك، مُبيِّنةً أن المُتَّهم الأول أقدم على رفع مادَّة السبيس بمساحةٍ تُقدَّرُ بـ(50) ألف مترٍ مربعٍ، فيما أقدم المُتَّهمون الآخرون على رفع مادَّة الكلس الحجريِّ بمساحـةٍ تُقدَّرُ بخمسة آلاف مترٍ مربعٍ، وتمَّ ضبط الآليات والأدوات المُستخدمة بعمليَّة الحفر. وأضافت: تم تنظيم محضري ضبطٍ أصوليَّينِ ضمَّا المُبرزَات المضبوطة، وتمَّ عرضهما بصحبة المُتَّهمين على الجهات القضائيَّة؛ بغية اتِّخاذ الإجراءات القانونيَّة المُناسبة بحقِّهم.وفي سياق اخر، أوضحت هيئة النزاهة تفاصيل تنفيذ مذكرة القبض الصادرة بحق سبعة مُوظَّفين في محافظة الديوانيَّة، مُبيِّنةً أنَّها نُفِّذَت بالتعاون مع جهات إنفاذ القانون في المحافظة (قوات سوات). وذكرت الهيئة في بيان: ان «دائرة التحقيقات في الهيئة أشارت إلى تنفيذ مكتب تحقيق الهيئة في الديوانيَّة لمُذكَّرة القبض الصادرة عن الجهات القضائيَّة بحقِّ سبعة مُتَّهمين في المحافظة، استناداً إلى أحكام المادَّة (330) من قانون العقوبات، مُبيِّنةً أنَّ المُتَّهمين كانوا يعملون مُقرِّرين ومُوظَّفين في لجنة تنفيذ المادَّة (5) لسنة (2009) الخاصَّة بتعويض المُتضرِّرين من ممارسات النظام البائد منذ تأليفها عام 2013». وأوضحت دائرة النزاهة أنَّ «أوامر القبض الصادرة بحقِّ المُتَّهمين جاءت بناءً على كشف خروقاتٍ في عمل اللجنة من قبيل التلاعب في المعاملات عبر تحبير بعض الأسماء الأصليَّة، وإضافة أسماء أخرى بدلاً منها، وتمشية معاملاتٍ على حساب أخرى، وشبهات مساومةٍ للمُتضرِّرين». وتابعت إنَّ «مكتب تحقيق الهيئة في المحافظة قام بالتحرِّي وجمع الأوليَّات وعرضها على القاضي المُختصِّ بالنظر بقضايا النزاهة في المحافظة الذي أصدر أوامر القبض بحقِّ المُتَّهمين، استناداً إلى مضامين المادَّة الحكميَّة، فيما تمَّ توقيف ستةٍ منهم بقرارٍ من قاضي التحقيق المختصِّ على ذمَّة القضيَّة».

About alzawraapaper

مدير الموقع