النائبة ابتسام الهلالي تكشف لـ “الزوراء” عن نوايا لتأجيل الانتخابات وإعلان حكومة طوارئ

النائبة ابتسام الهلالي تكشف لـ         عن نوايا لتأجيل الانتخابات وإعلان حكومة طوارئ

النائبة ابتسام الهلالي تكشف لـ الزوراء عن نوايا لتأجيل الانتخابات وإعلان حكومة طوارئ

الزوراء/ ليث جواد:
كشفت النائبة عن التحالف الوطني ابتسام الهلالي عن وجود نوايا لدى بعض الأوساط السياسية لتأجيل الانتخابات لمدة عامين وتشكيل حكومة طوارئ، لافتة الى أن دولة القانون مع إجراء الانتخابات في موعدها المقرر، فيما أكد النائب عن التحالف الكردستاني زانا سعيد الحديث عن التأجيل أنه مخطط له منذ أشهر ويجري تنفيذه عبر افتعال أزمات.وقالت الهلالي في حديث لـ”الزوراء”: هناك نوايا داخل أروقة البرلمان تشير الى ضرورة تأجيل الانتخابات لمدة عامين وتحول الحكومة الحالية الى حكومة طوارئ يستمر في عملها لغاية إجراء الانتخابات، عازية أسباب نوايا تأجيل الانتخابات للوضع الذي يمر به البلد على الصعيد الأمني، فضلا عن عدم عودة النازحين الى مناطقهم لغاية الآن.وأضافت الهلالي: أن البرلمان حاليا غير قادر على تحقيق النصاب في جلساته، الامر الذي عطل عملية اقرار قانون الانتخابات وتشكيل مفوضية جديدة للانتخابات المقبلة ما جعل هذه الاراء تلوح في الافق، موضحة أن بعض النواب من المكون السني ومن حزب الدعوة مؤيدين لهذا التوجه في حين ان نواب دولة القانون مع اجراء الانتخابات في موعدها المقرر.بدوره قال النائب عن التحالف الكردستاني زانا سعيد في حديث لـ”الزوراء”: إن الحديث عن التأجيل كان مخططا له منذ أشهر، واتضح ذلك من خلال افتعال الازمات التي تظهر بين الحين والآخر لكي تكون مبررا لتأجيل الانتخابات لمدة عامين والذهاب الى حكومة مؤقتة وإلغاء عمل البرلمان، معتبرا أن الأزمة بين الإقليم وبغداد كان مخطط لها أيضا وتدخل ضمن إطار التخطيط للتأجيل وحتى موضوع عدم السماح لعودة النازحين الى مناطقهم هي مبررات أيضا لتأجيل الانتخابات.وأوضح: أن الغاية من التأجيل تقف خلفها اهداف سياسية أو أجندات خارجية، متوقعا تأجيل الانتخابات المقبلة في العراق، ولفت الى أن هناك تيارا سياسيا يسعى الى تصحيح مسار العملية السياسية واعادة رسمها على أسس جديدة، لان العملية الحالية اظهرت الكثير من العيوب والمشاكل وهنالك نية ايضا لاعادة تنظيم هذه الامور وانهاء الوضع الدستوري.وبين: أن البعض يطالب الآن بتجميد العمل ببعض بنود الدستور، وهذه بداية النفق المظلم الذي سيدخل به العراق لو حدثت هذه الأمور.

 

About alzawraapaper

مدير الموقع