الموارد: لدينا شحة مائية والاتفاقيات الطويلة الامد مع دول الجوار غير موجودة

الموارد: لدينا شحة مائية والاتفاقيات الطويلة الامد مع دول الجوار غير موجودة

الموارد: لدينا شحة مائية والاتفاقيات الطويلة الامد مع دول الجوار غير موجودة

بغداد/ متابعة الزوراء:
اكد وزير الموارد المائية حسن الجنابي ان البلاد تعاني من شحة مائية خلال العام الحالي، مبينا ان العراق ليس لديه اتفاقيات طويلة الامد مع دول الجوار بشان المياه.
وقال الجنابي ان “هناك شحة مائية في بلدنا خلال العام الحالي”، معربا عن “مخاوفه من اشتدادها خاصة في فصل الصيف”.
واضاف الجنابي ان “اشتداد البرودة وتساقط الثلوج فوق الانهار سيكون عاملا مساعدا في حل ازمة شحة المياه في العراق”، مؤكدا ان “الازمة المائية في العراق لم تصل الى حد الجفاف”.
وتابع الجنابي ان “استراتيجية الوزارة في حدوث اي ازمة مائية هو توزيعها على الجميع لتخفيف الاضرار المتاتية منها، اضافة الى التحذير والتثقيف والتوعية باهمية المياه والحفاظ عليها وعدم تلويثها او تبذيرها”، لافتا الى ان “70 % من المياه في العراق ياتي من تركيا وايران وسوريا وبالتالي فان التفاهم والعلاقات الثنائية مع هذه الدول يكون منطلقا للحفاظ على الاطلاقات المائية لنهري دجلة والفرات”.
واكد ان “العراق ليس لديه اي اتفاقيات طويلة الامد مع دول الجوار بشان ذلك”. وقامت تركيا ببناء 14 سد على نهر الفرات وروافده داخل أراضيها و8 سدود على نهر دجلة وروافده، وتحتاج تركيا عدة سنوات لملأ البحيرات الاصطناعية خلف هذه السدود، في حين أنشأت سوريا 5 سدود ثلاثة منها كبيرة شيدت في منتصف الستينيات، وغالبا ما تقوم تركيا بالتحكم في هذه الاطلاقات التي غالبا ما تكون قليلة الا في موسم الفيضانات.

About alzawraapaper

مدير الموقع