المرجعية تدعو الى إعادة النظر بالقرارات الخاصة بالطلبة المبتعثين وعدم تخفيض رواتبهم

 المرجعية تدعو الى إعادة النظر بالقرارات الخاصة بالطلبة المبتعثين وعدم تخفيض رواتبهم

المرجعية تدعو الى إعادة النظر بالقرارات الخاصة بالطلبة المبتعثين وعدم تخفيض رواتبهم

كربلاء/ متابعة الزوراء:
دعتِ المرجعية الدينية، امس الجمعة، الى إعادة النظر بالقرارات الخاصة بالطلبة المبتعثين، وفيما شددت على ضرورة عدم تخفيض رواتبهم، حذرت من أن عدم الاهتمام بالقطاع الزراعي سينعكس سلبا على البلاد. وقال معتمد المرجع الاعلى السيد علي السيستاني السيد أحمد الصافي خلال خطبة صلاة الجمعة امس التي اقيمت في الصحن الحسيني بمدينة كربلاء، إن “هناك شكاوى وردت بشأن موضوع تخفيض رواتب الطلبة المبتعثين في الخارج بشكل غير منصف بحيث لا يغطي نصف نفاقتهم في بعض الدول التي ابتعثوا لها”، داعياً الى “ضرورة إعادة النظر بالقرارات الخاصة بالطلبة والدارسين المبتعثين”.
وحذر الصافي من أن “قرار تخفيض وتقليص مخصصات المبتعثين سيؤدي الى الاخلال باكمال دراستهم وهو نقض للغرض الذي ارسلوا له”، داعيا الدولة الى “الايفاء بالتزامتها تجاههم”.وقال السيد احمد الصافي “لا يخفى على الجميع ما للعراق من طاقات علمية كبيرة وكثيرة ولابد ان تتوفر البيئة الجيدة والدعم الحكومي لهذه الطاقات اذ ان الاهتمام بها يعود بالنفع السريع للبلد، وكم من شخص له الطموح المشروع في ان يضيف الى معلوماته معلومات اكثر والى دراسته الجامعية دراسات اخرى وقد سعت الدولة الى توفير هذه الفرص لإكمال الدراسة في داخل وخارج العراق وهي خطوة جيدة تصب في خدمة البلد”.واستدرك بالقول “لكن كثرت مؤخرا الشكاوى من ابنائنا الطلبة حول تخفيض رواتبهم بشكل غير منصف ولا تغطي نصف متطلباتهم في بعض الدول التي ابتعثوا لها وهم لهم الحق ان يبنوا البلد من خلال ما يكتسبونه من علم وعلى الدولة التزامات تجاههم لذا نرى ضرورة مراجعة الموقف من الطلبة الدارسين والمبتعثين والاهتمام بهم بشكل أكبر”.

About alzawraapaper

مدير الموقع