المالية النيابية تؤكد أهمية إعداد الحكومة لموازنة تكميلية خلال الشهر المقبل

بغداد/ متابعة الزوراء:
اكد عضو اللجنة المالية البرلمانية احمد الصفار، اهمية اعداد الحكومة الاتحادية لموازنة تكميلية بالشهر المقبل تتضمن الفروقات بأسعار النفط عالمياً وآليات توزيع الفائض على الأبواب المهمة.وقال الصفار في حديث صحفي: إن “مجلس النواب عموماً واللجنة المالية خصوصاً لديها وضمن عملها جدية كاملة بغية مخاطبة الحكومة لتقديم موازنة تكميلية في الشهر المقبل”.وأوضح، أن “هناك اختلافات واضحة بأسعار برميل النفط عالمياً عما تم وضعه في الموازنة الاتحادية، ما يستوجب إيجاد تعديلات لأبواب الواردات تنسجم مع حجم الفرق بين الوارد المخطط والوارد الفعلي”.وأشار الصفار، إلى أن “جميع الأموال الفائضة والتبويبات المستحدثة بعمل المؤسسات والوزارات والمحافظات سيتم إدخالها بالموازنة التكميلية”.وأضاف، أن “الموازنة التكميلية أمر ضروري ومعمول به عالمياً لكن بالموازنات السابقة في العراق تم إهمال هذا الجانب وسنعمل بكل قوة على تفعيلها كونها جزءاً ضرورياً ويعطينا تصوراً أكثر دقة وواقعية عن الجوانب التي تم تنفيذها ضمن الجوانب التنفيذية”.يشار إلى أن مجلس النواب صوت، الأربعاء (24 كانون الثاني 2019)، على قانون الموازنة الاتحادية للعراق لعام 2019.

About alzawraapaper

مدير الموقع