المالكي يعد الفساد السياسي «عدوانا» ويتهم «قوة مضادة» بصناعة الأزمات في العراق .. العبادي يؤكد التزامه بانجاز التغيير الوزاري والجبوري يدعو الى الالتزام بالتصويت ضمن المدة التي حددها البرلمان

المالكي يعد الفساد السياسي «عدوانا» ويتهم «قوة مضادة» بصناعة الأزمات في العراق .. العبادي يؤكد التزامه بانجاز التغيير الوزاري والجبوري يدعو الى الالتزام بالتصويت ضمن المدة التي حددها البرلمان

المالكي يعد الفساد السياسي «عدوانا» ويتهم «قوة مضادة» بصناعة الأزمات في العراق .. العبادي يؤكد التزامه بانجاز التغيير الوزاري والجبوري يدعو الى الالتزام بالتصويت ضمن المدة التي حددها البرلمان

بغداد/ الزوراء:
أكدَ رئيس الوزراء حيدر العبادي، امس السبت، التزامه بالتغيير الوزاري خلال الوقت الذي حدده مجلس النواب، وفيما دعا رئيس مجلس النواب سليم الجبوري الى الالتزام بالتوقيت الذي حدده مجلس النواب للتصويت على التغيير الوزاري يوم الثلاثاء المقبل، وفيما عد الأمين العام ل‍حزب الدعوة الإسلامية نوري المالكي، الفساد السياسي بأنه «إثم وعدوان».وقال العبادي في كلمة ألقاها خلال الاحتفال المركزي الذي أقامه حزب الدعوة الإسلامية بمناسبة ذكرى استشهاد مؤسسه محمد باقر الصدر: إننا سنلتزم بانجاز التغيير الوزاري في الوقت الذي حدده مجلس النواب، داعيا الكتل السياسية إلى «الالتزام بالموعد المحدد للتغيير».وأضاف العبادي، أن «العراق سيتمكن من التغلب على الكثير من الصعاب والتحديات التي تواجهه إذا آمنا بضرورة الإصلاح والتغيير».وأشار العبادي إلى أن «الاعتماد على النفط خلال الـ50 عاما الماضية كان خطأ استراتيجيا»، لافتا إلى أن «الانخفاض الأخير في أسعار النفط العالمية كشف الخلل البنيوي الذي ينبغي علينا معالجته».وفي سياق متصل دعا رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، الى الالتزام بالتوقيت الذي حدده مجلس النواب للتصويت على التغيير الوزاري يوم الثلاثاء المقبل، مطالباً جميع الأطراف السياسية بالتوصل للحل من خلال التقريب والدمج بين مجمل التصورات المقدمة من الجميع.وقال الجبوري في كلمة له خلال الاحتفالية المركزية التي اقامها حزب الدعوة الاسلامية: إن «من اهم وسائل تحقيق الحل الناجز في العراق هو تحديد بوصلة المصالحة الوطنية التي تبدأ من التشريعات التي تهيئ الأجواء لذلك»، مؤكداً على «التزام مجلس النواب بالإطار الدستوري والقانوني الذي لا يتعارض مع متطلبات وضوابط الشراكة السياسية على الإطلاق بل أنهما يكملان بعضهما ويؤكدان على بعضهما وهذا ما ينبغي تفعيله في هذه المرحلة».ودعا الجبوري، جميع الأطراف السياسية الى «التوصل للحل من خلال عملية التقريب والدمج بين مجمل التصورات المقدمة من جميع الأطراف، والتي ارى انها تتلخص بالآتي: اولا الالتزام بالتوقيت الذي أعلنه مجلس النواب للتصويت على التغيير الوزاري يوم الثلاثاء المقبل، وثانياً مبادرة الجميع الى تقديم مرشحين، ضمن المعايير التي حددها رئيس الوزراء على ان يكونوا من ذوي الاختصاص والخبرة، ليختار منها وبشكل نهائي كابينته الوزارية التي سيقدمها الثلاثاء للتصويت».وأضاف الجبوري، «وثالثاً يعتمد رئيس الوزراء عامل التوازن والشراكة الذي أكد عليه الدستور في اختيار الوزراء الجدد على ان يكون التغيير شاملاً دون استثناء، ورابعاً يبقى الخيار للعبادي حرية القبول أو الرفض لأي مرشح او اعادة توزيع مسؤولية الوزارات لمرشحي الكتل بالطريقة التي تحافظ على مبدأي التوازن والشراكة ويبقى لمجلس النواب حق المصادقة او الرفض وفق السياقات الدستورية والقانونية».في غضون ذلك عد الأمين العام ل‍حزب الدعوة الإسلامية نوري المالكي، الفساد السياسي بأنه «إثم وعدوان»، وفيما اتهم «قوة مضادة» بصناعة الأزمات في العراق والمنطقة، دعا إلى ضرورة الحفاظ على وحدة البلاد.وقال المالكي في كلمة ألقاها خلال الاحتفال المركزي الذي أقامه حزب الدعوة الإسلامية بمناسبة الذكرى الـ36 لاستشهاد اية الله محمد باقر الصدر، إن «العراق والمنطقة يمران بأزمة من صناعة قوة مضادة لحركة الوعي»، مبينا أن «هذا يدعونا لمزيد من الوعي على ما يصاغ في الإعلام».ودعا المالكي إلى «الحفاظ على وحدة واستقرار البلد والاصطفاف وراء جيشنا وحشدنا الشعبي»، معتبرا في الوقت ذاته أن «الفساد المالي والسياسي والأخلاقي من الإثم والعدوان».

About alzawraapaper

مدير الموقع