اللامي يحذر بعض المسؤولين والبرلمانيين من الوقوف ضد حقوق الصحفيين وشهداء الصحافة والاعلام

اللامي يحذر بعض المسؤولين والبرلمانيين من الوقوف ضد حقوق الصحفيين وشهداء الصحافة والاعلام

النجف /nina :
حذرَ نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي بعض المسؤولين والبرلمانيين من الوقوف ضد حقوق الصحفيين والاعلاميين وشهداء الصحافة والاعلام . فيما دعا رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي الحكومة والسياسيين الى الوقوف الى جانب الاعلام ودعم واسناد نقابة الصحفيين العراقيين.وقال اللامي في كلمة القاها في الاحتفالية التي اقامها فرع نقابة الصحفيين العراقيين بمناسبة يوم الصحافة النجفية امس السبت ان هناك بعض المسؤولين الحكوميين والبرلمانيين يقفون ضد حقوق الصحفيين والاعلاميين وحقوق شهداء الصحافة ونحن نحذرهم ونقول انهم سيخسرون كثيرا وستكون لنا وقفة تجاه تلك المحاربة كما سيكون لنا رد واضح وقاس ضدهم».وشدد اللامي على ان الديمقراطية الحقيقية لن تكون بدون صحافة .وقال « سنقف باقلامنا ضد مشاريع الاقلمة والفدرلة والاقسمة التي تحاك ضد البلد مثمنا دور القوات الامنية والحشد الشعبي في الدفاع عن الوطن.في غضون ذلك دعا رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي الحكومة والسياسيين الى الوقوف الى جانب الاعلام ودعم واسناد نقابة الصحفيين العراقيين . وثمن المالكي في كلمته بالاحتفالية التي اقيمت امس بمناسبة يوم الصحافة النجفية تضحيات صحفيي العراق عموما وتضحيات الاعلام المقاتل بالخصوص، مشيرا الى ان ما يتعرض له البلد بحاجة الى اعلاميين واعلاميات مجاهدين ومجاهدات لمواجهة الافكار الهدامة المصدرة.وقال «ان ما يجري من عمليات قتل في العراق واليمن وسوريا تدرج تحت قائمة وعنوان واحد هو الحرب المفتوحة بيننا وين اعداء الامة واعداء الرسالة». كما دعا رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي الى التصدي لماكينات الكذب وتزييف الحقائق.وقال ، بحسب بيان لمكتبه « اننا بحاجة الى الاعلام المقاتل والى إعلاميين مجاهدين يواجهون الافكار الكاذبة والحقائق المزيفة ، لان اوضاع العراق الاستثنائية تحتاج الى كلمة وموقف تعكس صدى الحقيقة وتكشف المؤامرات والمخططات الشريرة «.واكد «ان مسؤولية الاعلاميين كبيرة فهي مسؤولية تصدٍ ومعاول بناء « ، لافتا الى « ان الإعلامي اكثر مسؤولية في الحفاظ على منظومة القيم والمبادئ».وتابع :» أنتم تشاهدون اليوم ما تواجهه المنطقة من تحديات كان البعض يتصور انها محصورة بالعراق ، لم يدركوا انها ستضرب اطناب المنطقة «، محذرا من صفحات جديدة من المؤامرات ستفتح لكن عبر عناوين جديدة غايتها التقسيم واثارة الفتنة الطائفية.ودعا المالكي الاعلام العراقي الى كشف تلك المخططات والجرائم وان لا يغفل عما يرتكب بحق الانسانية من قبل دعاة الشر والارهاب في اي دولة في العالم. وطالب الاعلاميين بلعب دور اكبر في « الدفاع عن الحشد الشعبي الذي يواجه مؤامرة خطيرة تهدف الى إنهاء تلك التشكيلات التي لبت نداء الوطن والمرجعية «.واحتفلت الاسرة الصحفية في النجف صباح امس بيوم الصحافة النجفية الذي يتزامن مع صدور اول صحيفة بالنجف وهي صحيفة العلم.وقد حضرالاحتفالية رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي ونقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي وعدد من الشخصيات الاكاديمية والبرلمانية والاعلامية .

About alzawraapaper

مدير الموقع