الكويت تمنح العراق 85 مليون دولار لإعمار القطاع الصحي

الكويت/ متابعة الزوراء:
أعلن الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية، عن توقيع اتفاقية منحة مع صندوق إعادة إعمار المناطق المتضررة من العمليات الإرهابية في العراق.
ويقدم الصندوق بمقتضاه منحة مقدارها خمسة وثمانون مليون دولار أميركي ضمن المنحة المخصصة من حكومة دولة الكويت لتمويل مشاريع إعادة إعمار القطاع الصحي في المناطق المتضررة من العمليات الإرهابية والبالغ مقدارها 100 مليون دولار أمريكي من الالتزام المعلن عنه خلال مؤتمر واشنطن للمانحين لدعم العراق للاسهام في تغطية الاحتياجات الإنسانية للعراق.
وتجدر الإشارة أن الصندوق الكويتي كان قد قام بالتوقيع على اتفاقية تمويل البرنامج العاجل للقطاع الصحي (المرحلة الأولى) بتاريخ 2018/01/21 والتي قدم الصندوق بمقتضاها منحة مقدارها 15 مليون دولار أمريكي.
ووقع اتفاقية المنحة نيابة عن الصندوق العراقي رئيس صندوق إعادة إعمار المناطق المتضررة من العمليات الإرهابية مصطفى محمد أمين الهيتي، بينما وقعها نيابة عن الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية نائب المدير العام مروان عبدالله الغانم.
وتهدف المشاريع إلى المساهمة في تلبية الاحتياجات الصحية في مناطق المحافظات المتضررة من الأعمال الإرهابية، من خلال هدم وإعادة إعمار وتأهيل وتجهيز عدد من المراكز الصحية والمستشفيات في مختلف المناطق المحررة موزعة على محافظات الأنبار، ونينوى، وصلاح الدين، وبابل، وديالي وكركوك، وذلك لرفع مستوى الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين في تلك المناطق، تمهيداً لعودة النازحين إلى منازلهم وتوفير البيئة الآمنة والمستقرة لهم.
وتشمل المشاريع هدم وإعادة بناء وتأهيل وتجهيز عدد 32 من المراكز الصحية والمستشفيات موزعة على المحافظات المتضررة من الأعمال الإرهابية، وتتضمن الأعمال المدنية والمعمارية والأعمال الكهربائية، والميكانيكية، وتشمل توريد وتركيب الأثاث والأجهزة والمعدات الطبية المتخصصة والتجهيزات اللازمة لعدد 25 من المراكز الصحية والمستشفيات، والخدمات الهندسية والتي تشمل أعمال التصاميم والإشراف على التنفيذ ودراسة تقييم الأضرار الناتجة عن الأعمال الإرهابية وتحديد احتياجات إعادة الإعمار ، ويتوقع أن يتم إنجاز هذه المشاريع في منتصف عام 2020.
وتقدر التكاليف الإجمالية للمشروع بنحو 85 مليون دولار أمريكي أي ما يعادل 25 مليون دينار كويتي.
ويضطلع بالمشروع صندوق إعادة إعمار المناطق المتضررة من العمليات الإرهابية، والذي سيتولى مسؤولية الإشراف على تنفيذ المشروع، بينما ستضطلع وزارة الصحة والمديريات الإقليمية التابعة لها بمسؤولية تشغيل وصيانة عناصر المشروع.

About alzawraapaper

مدير الموقع