الكتل تضع لمساتها الأخيرة وخلافات اختيار مرشحي الرئاسات لا تزال مستمرة … تحالف البناء لـ “ألزوراء” : عدوى المحاصصة انتقلت من الكابينة الوزارية الى رئاسات اللجان النيابية

الزوراء / يـوسف سلمان:
يترقب مجلس النواب ان تثمـر الاجتماعات المستمرة لقادة وممثلي الكتل السياسية عن انتهاء خلافات اختيار مرشحـي رئاسات اللجان النيابية ، مع تأكيد النائب الاول لرئيس البرلمان حسن الكعـبي بحسم ملف تسمية رئاسات اللجان النيابية الدائمة خلال جلسات الاسبوع المقبل .فيما اكد تحالف البناء انتقال عدوى المحاصصة من استكمال الكابينة الوزارية الى رئاسات اللجان النيابية الدائمة ، محذرا من ان تمسك الكتل بحجة الاستحقاق الانتخابي سيعرقل عمـل مجلس النواب.وقال النائب عن التحالف عبد الأمير المياحي لـ «الزوراء»، ان « الحوارات حول رئاسات اللجان النيابية الدائمة مازالت مستمرة، وهذا الملف سيحسم خلال جلسات الاسبوع المقبل» ، مشيرا الى ان « الخلافات تتعلق ببعض اللجان الرئيسة التي تسعى جميع الاطراف لتسويتها» .واضاف ان « الحوارات وصلت مراحل متقدمة وقطعت شوطا مهما ، خصوصا ان الجميع يعلم بأن هذا الملف مرتبط باستكمال الكابينة الوزارية، ما لم يتم حسمه لن نستطيع المضي بعملية منح الثقة لمرشحي الحقائب الشاغرة»، مبينا ان « قادة ورئاسات الكتل السياسية وضعت اللمسات الاخيرة لـ 14 لجنة، ولم يتبق سوى لجنتين أو ثلاثة باكثر تقدير هي التي سينصب التركيز عليها خلال الايام المقبلة ليتم التصويت على تسمية رئاساتها تباعا».
واوضح ان “ الخلافات السياسية بين الكتل، تنطوي على رغبة بتوزيع رئاسات اللجان وفق منهج المحاصصة، فالجميع يرى نفسه الافضل لرئاسة اي من اللجان المهمة “ ، محذرا من ان “ تمسك الكتل بحجة الاستحقاق الانتخابي سيعرقل اداء مجلس النواب لان عدوى المحاصصة انتقلت من استكمال ملف الحقائب الوزارية الى تسمية رئاسات اللجان النيابية “.
الى ذلك اعلنت كتلة الحزب الديمقراطي الكردستاني عن مقترحات توزيع رئاسات اللجان النيابية الدائمة بين الكتل السياسيـة الممثلة للمكونات ، واشارت الى استمرار الخلافات دون اتفاق نهائي بعد .
وذكرت رئيس الكتلة فيان صبري ، في تصريح صحفي امس ان “ الاجتماعات مستمرة حول ترشيح رئاسات اللجان بموجب اتفاق الكتل السياسية ، ومنها عرض مقترح تكليف لجنة مصغرة من اعضاء الكتل لتمثيل المكونات فيها تتولى توزيع الاستحقاقات حسب تمثيل كل كتلة وعدد مقاعدها داخل البرلمان “ .
واضافت ان “ كتلة الحزب الديمقراطي لديها 25 مقعدا نيابيا ، مايعني ان استحقاقنا سيكون الاول ضمن المكون الكردي ، سواء في رئاسات اللجان او نيابتها ومقرريتها “، مبينة ان “ المكون الشيعي ربما يختار ترشيح رئاسات اللجان بالتناوب ، لكن لا يوجد اتفاق للمكون عموما حتى الان “.
واوضحت ان “ احد المقترحات الاخرى ان تكون حصة تحالف الاصلاح من اللجان النيابية بمعزل عن حصة تحالف البناء، ومنها توزع رئاسات اللجان للمكون السني المنضوي مع التحالفين “.
وكان مجلس النواب اخفق الاسبوع قبل الماضي في الاتفاق على انتخاب مرشحـي رئاسات لجانه النيابيـة الدائمـة الـ 22 .

About alzawraapaper

مدير الموقع