القبض على مشتبه بهما في الاعتداء على عائلة مسيحية في برطلة

بغداد/ الزوراء:
أعلنت وزارة الداخلية، إلقاء القبض على اثنين مشتبه بهما في الاعتداء على عائلة من المكون المسيحي في ناحية برطلة بمحافظة نينوى الأحد الماضي.
وقال الناطق باسم الداخلية، اللواء سعد معن في بيان تلقت «الزوراء» نسخة منه: ان قائد شرطة نينوى اللواء الركن حمد النامس وجه بتشكيل لجنة تحقيقية تضم مجموعة من الضباط المختصين للتحقيق في حادثة قيام اثنين من المجرمين بالسطو المسلح على منزل عائلة مسيحية في ناحية برطلة بمحافظة نينوى والاعتداء بالضرب على امرأة مسنة وابنتها وسرقة ممتلكاتهما.
وأضاف: تم اتخاذ إجراءات سريعة، وقد القت شرطة نينوى القت القبض على اثنين من المشتبه بهم وهما من ارباب السوابق يسكنان بالقرب من المنزل الذي تعرض للسطو، وقد ضبط بمنزلهما ٣ بنادق نوع كلاشنكوف و٤ رمانات يدوية و٧ حربات، فضلا عن وجود اثار دماء في دار المتهمين والتحقيق مستمر وبانتظار نتائج فحص الادلة الجنائية للتأكد من الفاعلين الحقيقيين.
الى ذلك، دانت عضو مفوضية حقوق الانسان، فاتن الحلفي، وبشدة ما حصل من اعتداء من قبل عصابات اجرامية على امراتين كبيرتين بالسن من أبناء المكون المسيحي في بلدة برطلة في محافظة نينوى، الأحد الماضي، وسرقة ممتلكاتهما الشخصية.
ودعت الحلفي في بيان، وزارة الداخلية الى ضرورة توفير الحماية الكافية لهذه المناطق الامنة كونها عانت الكثير من ظلم الارهاب المجرم خلال الفترة السابقة وضرورة قطع الطريق أمام من تسول لهم انفسهم بالتعرض وبث الرعب والتفرقة.
وأشارت الحلفي الى، ان المفوضية ستشكل فريق رصد من مكتب مفوضية حقوق الانسان في نينوى لمتابعة الوضع الانساني للضحايا.

About alzawraapaper

مدير الموقع