الفنانة سولاف جليل لـ الزوراء: اعشق التمثيل بجنون ..وافضله على تقديم البرامج

عاشت قصة حب جميلة جدا ورائعة مع محمد هاشم .. لكن اهلها وضعوها امام اختيار صعب

عاشت قصة حب جميلة جدا ورائعة مع محمد هاشم .. لكن اهلها وضعوها امام اختيار صعب

فنانة متألقة وخفيفة الظل كردية الاصل تنتمي لمحافظة دهوك واسمها يقترن باسم احد المصايف هناك ..حققت حضورا طيبا في معظم الاعمال الفنية التي شاركت فيها وهي طموحة ومثابرة .. بداياتها كانت من المسرح وانطلق فيما بعد بقوة في عالم التمثيل التلفزيوني..
حاوره/ جاسم حيدر:

هذا هو ببساطة ما عرفه الجمهور عن الفنانة الجميلة سولاف، وأكدت خلال الحوار الذي أجريناه معها قائلة”بداياتي كانت في المسرح رغم أن جمهورالمسرح يحتاج لفنانة تمتلك قوة نفسية،إلا أن التلفزيون هو الذي عرفني بالجمهور أكثر”. واضافت“كان للفنان والاعلامي أكرم سليمان رئيس فرع نينوى لنقابة صحفيي كردستان الدور الكبير في اكتشافي، هو الذي أخذ بيدي نحو الفن وأنا مدينة له بالكثير” وبخفة دمها وعفويتها المعهودة اجابة عن بعض الاسئلة التي طرحناها عليها:
*اين انت الان؟
انا الان ادي دور (كمره) فتاة ريفية في مسرحية (اشردوا) على مسرح النجاح ومعي الفنانون ماجد ياسين وانعام الربيعي وسعد خليفة وقاسم السيد ورضا طارش وايضا متواصل مع قناة العراقية بتقديم برنامج (عيد ميلاد) الخاصة للاطفال وايضا شاركت في مسلسل (دولاب الهوى) مع المخرج جمال عبد جاسم لقناة العراقية قريبا سوف تعرض المسلسل.
* ماقصة الحب بينك وبين الفنان محمد هاشم ؟
– قصة حب جميلة جدا ورائعة بيني وبين الفنان الراقي محمد هاشم عشناها ولكن في مسلسل( تي تي) الذي اديت فيه دور الطالبة( وصال) والتي تقع في حب (طارق) الطالب في كليتها وهو الفنان محمد هاشم،و(وصال) فتاة من عائلة ميسورة ودوري كان في هذا المسلسل يختلف عن أدواري في بقية المسلسلات التي أشتركت بها، ووالدتي تسعى لتزويجي من ابن عمي وهو شاب غني لكن لا يحمل شهادة دراسية لذلك تحدث مشاكل وتخيرني عائلتي بين أن أترك الدراسة أو الموافقة على الزواج من ابن عمي، والمسلسل كانت من إنتاج قناة العراقية ،وهو من بطولة الفنان قاسم الملاك محسن العزاوي وإنعام الربيعي وعلي الملاك غيرهم، ويتحدث عن جابي البطاقات في القطار ومفتش الركاب.
* كيف ترين الواقع الدرامي العراقي في الوقت الحاضر؟
– الدراما العراقية في الفترة الاخيرة اصبحت تمارس نشاطاتها في بغداد اكثر من الخارج، يعني قبل فترة كانت النشاطات الدرامية في سوريا والدول العربية المجاورة لكن حالياً عادت وعملت خلال فترة ثلاثة اشهر خمسة اعمال فنية وهذا دلالة على انه الوضع الامني قد تحسن والفنانين عادوا، وانتعاش الفن الدرامي لايقتصر على الوضع الامني، بل بتحسن الوضع الاقتصادي، ومن ناحية دعم الفضائيات العاملة للشركات المنتجة هذا سيحفز العمل الفني اكثر بالتأكيد، والفنان الذي في الغربة مثلاً ويرى تحسن الوضع الامني ووجود نشاط فني ودعم له سيعود بالتاكيد.
* ايهما اقرب لكِ العمل كممثلة أو مقدمة برامج؟
– بالتأكيد أفضل التمثيل على تقديم البرامج لانني اعشق التمثيل بجنون ، ورغم انني قدمت عدة برامج للاطفال منها (دلع) على شاشة قناة الحرية الفضائية والخاص بالأطفال، والان ايضا اقدم برنامج خاص للاطفال بعنوان (عيد ميلاد) وعلى شاشة قناة العراقية الفضائية إلا أنني أحب التمثيل أكثر وأجده الأقرب إلى نفسي .
* من المخرجون الذي تعاملت معهم؟
– الكثير من المخرجين الذين تعاملت معهم مثل المخرج السوري صفوان نعمو مخرج مسلسل(حب في الهند) والمخرج الأردني مازن الكايد مخرج مسلسل(مزنة) بالاضافة إلى المخرجين العراقيين أمثال جمال عبد جاسم وفارس طعمة التميمي وأكرم كامل وعزام صالح وغيرهم.
* هل من القاب فنية لقبتِ بها، واي لقب فني هو الاقرب الى نفسكِ ؟ – الكثير من الالقاب سمعتها من المخرجين والنقاد كلقب (ساندريلا) وهم يسمونني ولست انا من اطلقته على نفسي واللقب الذي احبه فعلاً، عندما رددوه وسمعته في مهرجان القاهرة هو (سولاف العراقية) .
* كلمة أخيرة
أتمنى أن تنتعش الدراما العراقية، لتنافس الدارما العربية، وأتمنى عودة جميع الفنانين المغتربين عن أرض الوطن، لنعمل جميعا من أجل الارتقاء بواقع الفن والفنانين. واقدم شكري لكم ولاهتمامكم وتواصلكم مع الفنانين في كل مكان وانا سعيد جدا بلقائي معكم لانني تحدث عن مشواري الفني واعمالي لجمهوري العزيز من خلال جريدكم واتمنى لكم الموفقية والنجاح بعملكم الصحفي.

About alzawraapaper

مدير الموقع