العثور على طرود مشبوهة تثير الهلع في أستراليا

ملبورن/ متابعة الزوراء:
تحقق الشرطة الأسترالية في طرود يشتبه في أنها مفخخة عثر عليها بالقرب من بعض القنصليات الأجنبية في مدينتي كانبيرا وملبورن. وقالت إدارة مكافحة الحريق في مدينة ملبورن إنها تلقت بلاغات “عن بعض الأحداث” المشابهة في أنحاء متفرقة من المدينة.
وكشفت التحقيقات الفيدرالية في أستراليا عن أن بعض الطرود يشتبه في أنها مفخخة عثر عليها بالقرب من بعض القنصليات الأجنبية في مدينتي كانبيرا وملبورن.
وقالت إدارة مكافحة الحريق في مدينة ملبورن إنها تلقت بلاغات “عن بعض الأحداث” المشابهة في أنحاء متفرقة من المدينة.
وكانت قنصليات المملكة المتحدة، وسويسرا، والولايات المتحدة، وباكستان، من ضمن القنصليات التي أبلغت عن وجود أجسام غريبة في شكل طرود في محيطها.
وقالت الشرطة الفيدرالية الأسترالية إن “الطرود فُحصت بحضور خدمات الطوارئ”.
وأكدت شرطة مدينة ميلبورن أن ما حدث كان “يستهدف أماكن بعينها، ولن يؤثر على الحياة العامة في المدينة”.
وشوهد عمال الطوارئ بالقرب من قنصليات الهند، وكوريا الجنوبية، ونيوزلندا، واليونان، وإيطاليا، وفرنسا، وفقا لشبكة أيه بي سي نيوز الأسترالية.
وقال مسؤول في المفوضية السامية البريطانية، التي تقوم مقام السفارة في دول الكومونويلث، “ننسق عن كثب (مع الشرطة الفيدرالية في أستراليا) والسلطات المحلية”.
وأضاف “جميع موظفينا وطواقم العمل التابعة لنا في أمان”.
وأُرسل مغلف صغير إلى القنصلية السويسرية في ملبورن يحتوي على مادة تقول بطاقة على المغلف إنها مادة “الأسبستوس”، وفقا لبيتر إرب، زوج الدبلوماسية السويسرية مانيولا إرب.
وأضاف، أثناء تصريحات أدلى بها لبي بي سي، “وضعنا المغلف في حقيبة أخرى واتصلنا بخدمات الطوارئ التي وصلت وأخذت معها الحقيبة”.
كما أبلغت القنصلية الأمريكية السلطات في ملبورن بوجود طرود يشتبه في أنها مفخخة، وفقا للمتحدث باسم القنصلية الأمريكية الذي أدلى بتصريحات في هذا الشأن لوكالة أنباء رويترز.
وأُرسلت طرود تحتوي على مادة بيضاء اللون إلى قنصلية الأرجنتين في مدينة سيدني الأسترالية، لكن السلطات اكتشفت في وقت لاحق أنها مادة غير سامة.

About alzawraapaper

مدير الموقع