العامري يعد بإغلاق جميع المقرات الوهمية التي تنتحـل اسم الحشد الشعبي … الفتح وسائرون يتفقان على استكمال الكابينة الوزارية وتسمية رئاسات اللجان النيابية في أولى جلسات الشهـر المقبل

الزوراء / يوسف سلمان:
انتهى الاجتماع المشترك لقيادات تحالفي الفتح وسائرون بالاتفاق على رفض وجود القوات الاجنبية في العراق ، والاسراع بالتصويت على مرشحي الحقائب الشاغرة لاستكمال الكابينة الوزارية والمضي لمتابعة تنفيذ البرنامج الحكومي الجديد .وبحسب نواب حضروا الاجتماع امس، فقد تعهد تحالفا سائرون والفتح بالتعاون التام والتنسيق عالي المستوى لتجاوز المسائل الخلافية كافة.وقال النائب برهان المعموري لـ «الزوراء»، ان « اجتماع تحالفي سائرون والفتح جاء مكملاً للاجتماع الذي عقد الاسبوع المنصرم، وهنالك رؤية مشتركة لدفع العملية السياسية للأمام تحقيقاً لمصلحة البلاد»، مشيرا الى ان « الاتفاق تضمن إنهاء ملف الدرجات الخاصة وإدارة المناصب التنفيذية بالوكالة، وكذلك الاتفاق على سن القوانين المعطلة من الدورات السابقة كقانون النفط والغاز وقانون الخدمة الاتحادي وغيرها».
واضاف ان “ المجتمعين اتفقوا على ضرورة المضي قدماً في إكمال الكابينة الوزارية وتسمية ما تبقى من وزراء في بداية الفصل التشريعي الثاني “، مبينا ان “ الطرفين أكدا على أهمية حسم اللجان البرلمانية والاسراع بتفعيل دورها التشريعي والرقابي “.
وتابع القول ان “ تحالفي سائرون والفتح شددا على موقفهما الرافض لتواجد القوات الأجنبية على الاراضي العراقية “، مشيرا الى إن “ القوات العراقية بمختلف تشكيلاتها وصنوفها قادرة على حماية البلاد ، ولا يوجد أي مبرر لتواجد القوات الأجنبية “.
وكان زعيم تحالف الفتح هادي العامري، اكد العمل على اغلاق جميع المقرات الوهمية باسم الحشد الشعبي، فيما اعلن رئيس الوفد التفاوضي لتحالف سائرون نصار الربيعي ان استكمال الكابينة الوزارية سينجز خلال اولى جلستي البرلمان الشهر المقبل .
وقال العامري في المؤتمر الصحفي المشترك لتحالفي الفتح وسائرون ، وتابعته “ الزوراء“ “سنعمل على اغلاق جميع المقرات الوهمية باسم الحشد الشعبي “، مشيراً الى” أن تجاوز الارهاب وتحقيق الانتصار الفكري وسن القوانين الضرورية يتطلب تضافر وتكاتف القوى الخيرة “.
واضاف ان”اللجان المشتركة بين الفتح وسائرون ستحسم ملفات الوزارات الشاغرة واللجان النيابية والدرجات الخاصة “.
وبشأن التواجد الامريكي في العراق، قال العامري انه “ لايوجد اي مبرر قانوني للتواجد الامريكي العسكري البري في العراق ،وتواجد قوات اجنبية في العراق بحاجة الى اتفاقية جديدة “، مبيناً ان “ مجلس النواب يرفض وجود القوات والقواعد العسكرية الاجنبية على ارض العراق “ ، مشيرا الى ان “ اتفاق الاطار الستراتيجي لايتضمن اي وجود للقوات او القواعد العسكرية الاجنبية.
من جانبه، اعلن رئيس الوفد التفاوضي لتحالف سائرون نصار الربيعي ان التصويت على استكمال الكابينة الوزارية للحكومة سيتم في الجلسة الاولى او الثانية للبرلمان .
وقال ان “ سائرون والفتح ناقشا تسمية رئاسات اللجان النيابية وما يتعلق باستقرار الحكومات المحلية ، بالاضافة الى ان ملف الخدمات كان المحور الرئيس ، مؤكدين ان تقديم الخدمات للمواطنين هي المعيار الاساسي لنجاح الحكومة “.

About alzawraapaper

مدير الموقع