الصندوق الكويتي للتنمية: العراق تعرض لخسائر فادحة نتيجة الحرب على الارهاب

الصندوق الكويتي للتنمية: العراق تعرض لخسائر فادحة نتيجة الحرب على الارهاب

الصندوق الكويتي للتنمية: العراق تعرض لخسائر فادحة نتيجة الحرب على الارهاب

الكويت /متابعة الزوراء:
اكد مدير عام الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية عبدالوهاب البدر امس الاثنين ان العراق تعرض لخسائر فادحة نتيجة الحرب على الارهاب مست كافة قطاعات الحياة مما تطلب التخطيط الجيد من اجل اعادة اعماره.
وقال البدر في كلمته بافتتاح اجتماع (الخبراء رفيعي المستوى لبرنامج جمهورية العراق لاعادة الاعمار ودور المؤسسات التمويلية) بحضور الشيخ صباح خالد الحمد الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الكويتي ان العراق تعرض لهجمة شرسة من الارهاب ادت الى نزوح اكثر من خمسة ملايين عراقي خارج منازلهم مما ادى الى خسائر فادحة.
واضاف ان الخسائر مست البنى التحتية ومرافق النقل والكهرباء والماء وتخريب المنشآت الزراعية وتدهور الخدمات الاجتماعية من تعليم وصحة وغيرها.
وشدد البدر على ضرورة مساعدة العراق ودعم اعادة اعماره لزرع الامل في صدور الشباب كل لا يقع الابناء في قبضة التطرف والارهاب.
واعرب عن سعادته لاختيار الكويت لتكون المكان الذي يفصح فيه عن رؤية العراق لاعادة الاعمار والتنمية الاقتصادية.
ولفت الى الرؤية العراقية التي تقوم على تضافر الجهود مما تبذله في سبيل بناء المقومات الاساسية للتعافي والنمو الاقتصادي مدعمة بجهود التنمية الدولية والقطاع الخاص معربا عن امله ان يكون اللقاء محطة رئيسية للحوار من اجل المساهمة في تحقيق الرؤية.
من جهته قال الامين العام لمجلس الوزراء العراقي الدكتور مهدي العلاق في كلمة مماثلة ان مؤتمر الكويت الدولي لاعادة إعمار العراق يقوم على ثلاث ركائز اساسية هي اعادة الاعمار ودعم عمليات الاستقرار والتعايش السلمي وتشجيع الاستثمار والدخول في الفرص الاستثمارية المتاحة.
واضاف ان العراق قدم وثيقة استراتيجية متكاملة تشمل دراسة ميدانية تتضمن الاضرار التي حدثت نتيجة الحرب على الارهاب والاحتياجات الحقيقية لاعادة الاعمار ما بعد الحرب.
واكد العلاق ان هذا المؤتمر يمثل تعبيرا للتضامن مع العراق في مرحلة التعافي من الحرب بعد التدمير الكبير موضحا انه على الرغم مما يمتلكه العراق من موارد كبيرة الا ان الدعم الدولي للعراق مهما من اجل اعادة اعماره “وهو امر نعتز به”.
ولفت الى ان هذ المؤتمر يقف الى جانب العراق بعد نصره في الحرب على ما يسمى تنظيم “داعش” معربا من جانب آخر عن شكره لدولة الكويت والشركاء الدوليين مثل البنك الدولي والامم المتحدة من اجل انجاح المؤتمر وتحقيق اهدافه.
وبدوره قال رئيس صندوق اعادة اعمار المناطق المتضررة من العميات الارهابية في العراق الدكتور مصطفى الهيتي في كلمة مماثلة ان مشروع اعادة اعمار العراق يقوم على ثلاثة مبادئ هي البعد الانساني والبعد الاقتصادي واعادة بناء البنية التحتية.واضاف ان البعد الانساني يمثل احد اهم المبادئ التي يقوم عليها اعادة اعمار العراق مؤكدا من جانب آخر على البعد الاقتصادي للمحافظة على عجلة دوران العملية الاقتصادية ومواجهة البطالة اضافة الى اعادة بناء البنى التحتية المدمرة.
وبين الهيتي ان 138 ألف وحدة سكنية متضررة نتيجة الحرب على الارهاب نصفها متضرر بشكل كامل مضيفا ان النازحين داخل الاراضي العراقي ينتظرون العودة الى منازلهم.
واشار الى وجود التعاون بين الصندوق الكويتي مع صندوق اعادة الاعمار العراقي لتوفير قاعدة بيانات دقيقة حول الاضرار التي حدثت ورسم خطوات هذا المؤتمر لتحقيق اهدافه مؤكدا ان حجم الاضرار الكبير في العراق يتطلب مساعدة دولية في هذا الشأن.
من جانبه قال المدير العام للصندوق العربي للانماء الاقتصادي والاجتماعي عبداللطيف الحمد في كلمته ان الاوضاع المأساوية التي مر بها العراق عانى منها كثيرا الشعب العراقي على مدى سنين طويلة نتيجة ما خلفه من دمار للبنية الاساسية تجاوزت قدراته على اعادة البناء والتعمير.
واوضح الحمد ان الاوضاع التي يمر بها العراق “تتطلب منا جميعا التعاون والتضامن معه” في تقديم الدعم والمساندة لاعادة البناء والاعمار مضيفا ان هذا المؤتمر يشمل فرصة لمعرفة العديد من مخططات برامج اعادة الاعمار التي يتبناها العراق ويستقطب لها الدعم والمؤازرة من المجتمع الدولي.
واعرب عن تطلع الصندوق الى التعاون مع العراق وتقديم الدعم المطلب في اطار البرامج والاولويات المحددة وبما يحقق اهداف التنمية الاقتصادية والاجتماعية بعد استكمال الاجراءات المطلوبة حسب القواعد وبالتنسيق مع المؤسسات والهيئات التنموية العربية والدولية.
ويعقد اجتماع (الخبراء رفيعي المستوى لبرنامج جمهورية العراق لاعادة الاعمار ودور المؤسسات التمويلية) بالتزامن مع مؤتمر الكويت الدولي لاعادة إعمار العراق الذي تستضيفه دولة الكويت اليوم وحتى ال14 من الشهر الحالي بهدف حشد الدعم الدولي لدعم خطط اعادة اعمار العراق.

About alzawraapaper

مدير الموقع