الشرطة يفوز على أمانة بغداد وديا بهدفين نظيفين

بغداد / الزوراء
عدسة / وليد السوداني
تغلب فريق الشرطة بكرة القدم، على نظيره امانة بغداد، بهدفين دون رد، جاءا بامضاء كل من علاء عبد الزهرة و امجد وليد، في المواجهة التي اقيمت ضمن اطار تحضيرات الجانبين لانطلاق دوري الكرة الممتاز .
كأس السوبر
حول المواجهة اكد المدير الاداري لكرة الشرطة، هاشم رضا، ان الفريق قدم مستوى فنيا جيدا انعكس ايجابا على مستوى النتيجة التي انتهت لمصلحتنا بهدفين، واشار رضا الى ان خوض مواجهة في الاطار الودي من عدمه مرتبط بتحديد موعد كأس السوبر والذي سيحدد من خلال اجتماع اليوم الاثنين .
فرصة طيبة
مساعد المدرب حسين عبد الواحد بين ان اللقاء كان فرصة طيبة لتطبيق جملة من الجزئيات الفنية قبيل انطلاق الدوري والاستحقاقات المقبلة، مشيرا في الوقت ذاته الى ان اللاعبين وبعيدا عن النتيجة استفادوا كثيرا من اللقاء الذي جاء مع احد الاندية المهمة على صعيد المسابقة.
الخزائن الخضراء
من جانبه اوضح اللاعب علاء عبد الزهرة ان الفريق لم يمنح الوقت الكافي بعد نهاية الموسم الماضي من اجل التحضير الجيد لبداية الموسم الجديد بحكم الاستحقاق العربي امام الكويت الكويتي، ولكن هذا لا يعني مطلقا ان يظهر الفريق الا كما عودنا جماهيرنا عليه من مستوى يكلل بالنتائج، لافتا الى ان اللاعبين عازمون وبقوة لتقديم قصارى الجهود على المستوى المحلي والخارجي لتقديم الافضل والحفاظ على لقب الدوري في الخزائن الخضراء.
وحدد الاتحاد العراقي لكرة القدم، يوم السبت المقبل، موعدا لإقامة مباراة كأس السوبر بين حامل لقب الدوري نادي الشرطة، والفائز بالكأس، فريق الزوراء، وذلك بملعب الشعب.
ويعد اللقب مهما بالنسبة للفريقين، فالزوراء الذي اعتاد على حصد الألقاب يريد بداية مميزة في الموسم الحالي، بينما الشرطة الذي يعيش فترة استقرار يأمل في مواصلة التوهج والتأكيد على أنه يعيش فترة ذهبية.
الاستقرار الفني
الزوراء، تمسك بالمدرب حكيم شاكر على رأس الجهاز الفني من أجل الحفاظ على توازن الفريق واستقراره بعد أن قاده في الموسم الماضي.
ويحظى الزوراء وفقا لذلك باستقرار فني، رغم استقالة المدرب المساعد صفاء عدنان لخلاف مع حكيم شاكر فيما غادر مدرب حراس المرمى عامر عبد الوهاب إلى الإمارات وحل المدرب جليل زيدان بديلا عنه.
بينما الشرطة المتوج بالدوري، لم يتمكن من الحفاظ على مدربه المونتنيجري نيبوشا، الذي تعاقد مع الصفاقسي التونسي، ما أجبر الإدارة على البحث عن مدرب بديل فوقع الاختيار على الصربي ألكسندر التيش.
وبالتالي سعى المدرب لبدء الاستعداد في وقت مبكر من أجل التعرف على الفريق وتحضيره بوقت مبكر.
تعاقدات جديدة
الشرطة لديه أفضلية الحفاظ على قائمته مع إضافات نوعية من خلال التعاقد مع ثنائي الطلبة مروان حسين ونبيل عباس ولاعبي المنتخب سعد ناطق وصفاء هادي بالإضافة إلى شيركو كريم وعلي عدنان ومازن فياض وعلي يوسف.
بينما جاءت تعاقدات الزوراء سريعة بإضافة عبد الله عبد الأمير لاعب الديوانية ومصطفى ناظم ومهدي كامل من الشرطة وعماد محسن وفهد طالب من القوة الجوية وأحمد محمد من الطلبة وعلاء رعد من نفط الجنوب واستعادة المحترف في نادي قطر القطري حسين علي، بالإضافة إلى المحترفين الأجانب.
مستوى التحضير
تمكن الزوراء، من استثمار بطولة كأس محمد السادس للأندية الأبطال، بإقامة معسكر تدريبي مثالي امتد لما يقرب من أسبوعين.
المعسكر كان فرصة مميزة لتحضير اللاعبين وخلق الانسجام بين الوافدين الجدد والقدامى، بينما تعذر على الشرطة إقامة معسكر تدريبي لارتباطه بمباراة في بطولة كأس محمد السادس للأندية الأبطال أمام الكويت الكويتي.

About alzawraapaper

مدير الموقع