الشرطة السلوفاكية تعتقل قضاة في قضية قتل صحفي

براتيسلافا/ متابعة الزوراء:
ألقت وحدة خاصة من الشرطة السلوفاكية القبض على ثلاثة قضاة بارزين واثنين من شركائهم المزعومين، بناء على اشتباه بالفساد.
وقالت الشرطة السلوفاكية عبر حسابها على فيسبوك، تم مباشرة الإجراءات الجنائية ضد ستة رجال آخرين.
وبحسب وسائل الإعلام، يشمل هؤلاء المقبوض عليهم رئيس محكمة زيلينا ورئيس محكمة ابتدائية وقاض تقاعد الآن.
ومنذ مقتل الصحفي الاستقصائي يان كوسياك وخطيبته في فبراير 2018، تحقق الشرطة السلوفاكية في شبكات الفساد في النظام القضائي.
وجرى القبض على 13 قاضيا في مارس بما في ذلك وزيرة الدولة لشؤون العدل مونيكا يانكوفسكا.ويقال إن المليونير ماريان كوسنر المتهم بالتكليف بقتل الصحفيين، قد قام بالرشوة الممنهجة للقضاة وابتزازهم لشراء براءات في الكثير من قضايا الفساد المالي.
وفي الثالث من أيلول/ سبتمبر الحالي تمت تبرئة ساحة كوسنر من تهمة أمره بقتل كوسيا الذي كان قد كتب مقالات عن تعاملات كوسنر الغامضة وعن قضايا فساد أخرى.
وتسببت تبرئة ساحة كوسنر لعدم كفاية الأدلة في غضب دولي ولكن الحكم يعدّ غير نهائي حتى الآن لأن الادعاء العام استأنف ضده.

About alzawraapaper

مدير الموقع