الديمقراطي الكردستاني يدعو لمراعاة المكونات والأقليات … تيار الحكمة يكشف لـ”الزوراء” عن مقترح لتأجيل تسمية أعضاء ورئاسة اللجان لما بعد تشكيل الحكومة

مجلس النواب

مجلس النواب

الزوراء/ ليث جواد:
كشف النائب عن تيار الحكمة اسعد ياسين صباح بوجود مقترح لتأجيل تسمية اعضاء اللجان النيابية الى ما بعد تشكيل الحكومة، عازيا السبب الى ضرورة تعويض الكتل التي لم تحصل على حصة من الحقائب الوزارية، فيما أكد النائب عن الحزب الديمقراطي الكردستاني بشار الكيكي أن رئاسة اللجان تعتمد على الاستحقاق الانتخابي لكل كتلة والتوافق السياسي والمؤهلات العملية، فضلا عن مراعاة المكونات والاقليات وتمثيلهم الحقيقي.
وقال صباح في حديث لـ”الزوراء”: طالبنا هيئة رئاسة البرلمان بالاسراع بتشكيل لجان البرلمان إلا أن هناك مقترحا برلمانيا بتأجيل الموضوع الى ما بعد حسم تشكيل الحكومة، مبينا أن الهدف من هذا المقترح هو تعويض بعض الكتل السياسية التي قد تتعرض للغبن في مسألة المناصب الوزارية.واضاف صباح: أن البرلمان شكل لجنتين مؤقتتين حاليا، وهما القانونية والمالية لحاجة البرلمان لهما في الوقت الحاضر، لاسيما وان الموازنة العامة سيتم عرضها على البرلمان، مشيرا الى أن التحالفات الرئيسية الان هي “الاصلاح والاعمار والبناء والمحور والكتل الكردستانية”، وبالتالي رئاسة اللجان ستوزع عليهم حسب الاستحقاق الانتخابي لهم.واوضح صباح: أن توزيع اعضاء اللجان سيعتمد على اختصاصات النواب لكي يتمكن النائب من خدمة اللجنة التي يعمل بها ويكون ملما بعملها.أما النائب عن الحزب الديمقراطي الكردستاني بشار الكيكي قال في حديث لـ”الزوراء”: إن النظام الداخلي للبرلمان ينص على ضرورة مراعاة الاختصاص والخبرة والرغبة اضافة الى مراعاة المكونات والاقليات وتمثيلهم الحقيقي في اللجان وهي معايير اساسية لتشكيل اللجان، موضحا أن رئاسة اللجان تعتمد بالدرجة الاساس على الاستحقاق الانتخابي لكل كتلة بالاعتماد على مبدأ التوافق السياسي، فضلا عن المؤهلات العملية لرئيس اللجنة بحيث تكون شهادته أعلى من اعضاء اللجنة.وتابع الكيكي: أن البرلمان شكل حاليا لجنة من أجل تعديل النظام الداخلي للبرلمان وسوف تناقش ايضا مسالة تقليل او زيادة عدد اللجان، منتقدا الالية السابقة التي كانت تقسم اللجان على ثلاثة مستويات مما جعل بعض اللجان مهمشة وغير فعالة.ومن جانبه قال النائب عن تحالف الفتح محمد كامل ابو الهيل في حديث لـ”الزوراء”: إن الكتل السياسية اخذت اسماء النواب الراغبين بالعمل باللجان حسب التخصص وسوف تسلم الى هيئة الرئاسة، مبينا أن رئيس اللجنة يجب ان تكون كتلته لاتمتلك نفس الوزارة التي تشبه اختصاص اللجنة لكي يتمكن من اداء وواجبه الرقابي بالصورة المطلوبة منه في المرحلة المقبلة.ودعا أبو الهيل البرلمان الى تقليص عدد اللجان النيباية، لانه كلما كان عددها قليلا زادت الفعالية الرقابية لعمل اللجان.

About alzawraapaper

مدير الموقع