الخدمة النيابية تكشف لـ”الزوراء” مهلة تنفيذ القرارات المستجيبة لمطالب المتظاهرين ومصادر تمويلها

الزوراء/ مصطفى العتابي:
أكدت لجنة الخدمة النيابية التي تشكلت بخصوص الاحتجاجات، أن مجلس النواب صوت، على 20 توصية كانت حبيسة ادراج مجلس النواب لامتصاص غضب الشارع وتلبية المطالب المشروعة التي نادى بها المتظاهرون، معلنة تفاصيلها والمهلة المحددة لتطبيقها، فيما كشفت مصادر التخصيصات المالية اللازمة لتنفيذها . وقال عضو اللجنة حسين عرب في حديث لـ”الزوراء”: ان مجلس النواب صوت، أمس، على 20 توصية، من ضمن حزمة القرارات والاجراءات التي اتخذها وناقشها مجلس الوزراء من اجل امتصاص غضب الشارع الشعبي وتلبية للمطالب المشروعة التي نادى بها المحتجون، موضحا أن أغلب تلك الأمور كانت حبيسة ادراج مجلس النواب، وسيتم السعي لتطبيقها وتفعيلها خلال مدة 10 ايام مع الجهات ذات العلاقة من وزارات او هيئات او غيرها.وأضاف عرب: ان اغلب القوى السياسية كانت لديها الرغبة الكبيرة في التصويت على هذه القرارات، وترك السجالات والمآرب الاخرى، وذلك من اجل الخروج من الأزمات التي ادخلت البلد في نفق مظلم، وأدت الى تأزيم الاوضاع المعيشية والاجتماعية للمواطن العراقي، موضحا ان التخصيصات المالية فيما يخص اغلب القرارات التي صدرت قد تم الاتفاق عليها وبحثها، وستؤمن من خلال ثلاثة مصارف هي الرافدين والرشيد والـTBI، واهمها بناء 100 ألف وحدة سكنية للعوائل المتجاوزة والفقيرة، وايضا اعطاء منح من اجل تشغيل المعامل المتوقفة، والتي يقدر عددها بنحو 50 ألف معمل.وأوضح عرب: أن هذه الاصلاحات والقرارات ستحد بشكل كبير من حالات البطالة والعوز الذي عانى منه الشباب العراقي خلال السنوات الماضية، وستقلل من نسبة العاطلين عن العمل والخريجين والعوائل الفقيرة، وستعمل على إحياء القطاع الخاص، وبالتالي دعم الاقتصاد والايدي العاملة المحلية.

About alzawraapaper

مدير الموقع