الجعفري يبحث مع نظيريه التونسي والمغربي القضايا الاقليمية والدولية

بغداد nina/ :
بحث وزير الخارجية ابراهيم الجعفري مع نظيريه التونسي خميس الجهيناوي والمغربي ناصر بوريطة، القضايا الاقليمية والدولية.وذكرت وزارة الخارجية في بيان” ان الجعفري التقى بوزيري الخارجية التونسي والمغربي على هامش الدورة الـ 29 لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة في السعودية، وبحث معهما العلاقات الثنائيَّة، وسُبُل تعزيزها بما يُحقـِّق مصالح الشعبين الشقيقين، كما جرى بحث القضايا الإقليميَّة، والدوليَّة ذات الاهتمام المُشترَك”.واكد الجانبان المغربي-العراقي بحسب البيان “ضرورة التعاون الجادِّ في حلِّ المشاكل، وتوحيد المواقف إزاء القضايا العربيَّة، ولا سيَّما القضيَّة الفلسطينيَّة”.واشار البيان الى ان “الجانبين بحثا مجالات تعزيز العلاقات بين بغداد والرباط، وتطرَّقا إلى القضايا والملفات الآنيَّة ومن بينها مُحارَبة الإرهاب وضرورة التشاور والتنسيق المُشترَك بين البلدين في الملفات محلِّ الاهتمام المُشترَك”.وأعرب الجعفريّ عن “اعتزازه الكبير بالعلاقات العراقـيَّة المغربيَّة التاريخيَّة”، مُؤكـِّداً “رغبة بغداد في تعميق التواصُل، ودفع التعاون الثنائيِّ نحو آفاق جديدة، ومُتنوِّعة”.من جانبه تحدث وزير خارجيَّة المغرب ناصر بوريطة عن “أهمِّـيَّة تعزيز العلاقات الثنائيَّة فى المجالات كافة”، مُشيراً إلى “حرص بلاده على استقرار العراق، ووحدة أراضيه”.

About alzawraapaper

مدير الموقع