الجعفري للسفراء العرب: داعش هو المستفيد الوحيد من عدم توحدنا

الجعفري للسفراء العرب: داعش هو المستفيد الوحيد من عدم توحدنا

الجعفري للسفراء العرب: داعش هو المستفيد الوحيد من عدم توحدنا

بغداد/ الزوراء:
اعتبر وزير الخارجية إبراهيم الجعفري، أن تنظيم “داعش” هو المستفيد الوحيد من عدم توحد العرب، وفيما دعا إلى ضرورة تبني خطاب مسؤول للخطر الذي يداهم الجميع، شدد على أهمية الاستفادة من اجتماعات جامعة الدول العربية المقبلة، وذلك خلال استقباله سفراء الدول العربية ببغداد. وقال الجعفري في بيان صدر عن مكتبه امس الاثنين: إن “تنظيم داعش هو المستفيد الوحيد من عدم توحدنا، وعدم تعاوننا، وعملنا معاً”، مشيراً الى أن “داعش ليس جيشاً نظامياً يعمل بخطط عسكرية إنما ينتشر من خلال التأثير في عقول الشباب بواسطة وسائل الاتصال، والتواصل المختلِفة، ولا نتصور أن بلداً من البلدان مصونة، وليست هدفاً للإرهاب”. وشدد الجعفري على اهمية “الاستفادة من اجتماعات جامعة الدول العربية المقبلة، وتركيز الجهود على مواجَهة الإرهاب، ودعم الدول المتضرِرة”، مؤكداً اهمية “ايجاد خطاب وحدوي يمثل معادِلاً لثقافة التفرقة التي ينشرها داعش، وحث الجميع على إشاعة ثقافة المحبة، والتعاون، والثقة، ووعي المشترَكات، لوقاية شعوبنا من خطر انتشار ثقافة الحقد، والعنف، والكراهية، وتجنب الحروب، والإرهاب”. وأشار الى : أن “الجهود الدبلوماسية يمكِن أن تصنع سياسات بديلة عن الحروب”، لافتاً الى أن “الحرب قراراً سياسياً فاشلاً، وأن الدبلوماسي الناجح هو مَن يمنع اندلاع الحروب، والدبلوماسي الأنجح هو من يطفئ نيران الحروب بعد اشتعالها”. من جانبهم، أكد سفراء الدول العربية “على تضافر الجهود، والرغبة الحقيقية في توحيد الخطاب، ونبذ التطرف، واستمرار دعم العراق في محارَبة عصابات داعش الإرهابيّة على المستويات كافة، والمساهمة في إعمار البنى التحتيّة التى خربتها عصابات الإرهاب”.

About alzawraapaper

مدير الموقع