البرلمان يرفع جلسته للسبت المقبل بعد ان انهى القراءة الاولى والثانية لمشروعي قانونين

استضافة وزير الداخلية بناءً على طلبه في الجلسة المقبلة لاستعراض الوضع الأمني في البلاد

استضافة وزير الداخلية بناءً على طلبه في الجلسة المقبلة لاستعراض الوضع الأمني في البلاد

بغداد/الزوراء:
رفعَ مجلىس النواب جلسته الخامسة والعشرين التي عقدت امس برئاسة سليم الجبوري وحضور 192 نائبا الى يوم السبت المقبل بعد ان انهى القراءة الاولى والثانية لمشروعي قانونين.وبارك الجبوري – حسب بيان للمجلس – باسم السلطة التشريعية الانتصارات التي حققها الابطال من الجيش والشرطة الاتحادية المدعومين من الحشد الشعبي وأبناء العشائر في تكريت فيما تلت لجنة الأمن والدفاع بيانا هنأت فيه أبناء الشعب على انتصارات رجالهم الذين سطروا انجازات عظيمة في موقف وطني موحد بتحرير مدينة تكريت من قبل الجيش العراقي والحشد الشعبي وأبناء العشائر وطرد تنظيم داعش الإرهابي، مشيرة الى ان تحرير المدينة يتضمن دلالات واضحة منها تلاحم أبناء المحافظة مع الجيش وحرص القوات المسلحة على حماية المدنيين والحفاظ على البنى التحتية مشددة على ان اكتمال النصر سيتحقق بعودة النازحين وتعويضهم عما لحق بهم من اضرار.والقى النائب يونادم كنا بيانا باسم الكتل المسيحية هنأ فيه العراقيين بعيد (اكيتو) راس السنة البابلية بالاضافة الى عيد الفصح المجيد، مؤكدا ان المناسبتين تمران في وقت يعاني فيه المسيحيون من اوضاع صعبة وخاصة النازحين، واوضح ان التاريخ يعيد نفسه من خلال استمرار الجرائم ضد المسيحيين على يد الارهابيين مناشدا المجتمع الدولي بالاسراع في تحرير المناطق المحتلة وتعويض المتضررين.واعلن الجبوري ان رئاسة المجلس تدرس موضوع الغاء الاجازات المقدمة من النواب حتى نهاية الفصل التشريعي الحالي للحاجة الى اقرار القوانين المهمة داعيا النواب واللجان النيابية الى تكثيف الجهود في هذا الاطار واشار الى توزيع استمارة لتثبيت ماتلتزم به اللجان بشان القوانين التي سيتم تشريعها لاحقا بالاضافة الى تقديمها تقريرا يخص اية قضية ملحة. واشار الجبوري الى ان مجلس النواب سيستضيف السبت المقبل وزير الداخلية بناءً على طلبه لاستعراض الوضع الأمني في البلاد.وانهى المجلس القراءة الأولى لمشروع قانون الخدمة المدنيــة الاتحــادي المقدم من اللجنتين المالية والقانونية لغرض تحديث النظام الاداري للدولة من خلال اصلاح ركني الخدمة المدنية (الموظف والوظيفة) وتوحيد احكامهما في قانون واحد جامع يسهل تطبيقه وباشر القراءة الثانية لمشروع قانون التعديل الأول لقانون حماية المقابر الجماعية رقم (5) لسنة 2006 المقدم من لجان الشهداء والضحايا والسجناء السياسيين وحقوق الأنسان والقانونية على ان تستكمل المناقشة في جلسة مقبلة بعد ان دعا النائب رياض غريب الى استحداث دائرة شؤون المقابر الجماعية في مفوضية حقوق الانسان لتلافي اي تغييرات ادارية في بنية الوزارات.

About alzawraapaper

مدير الموقع