الامانة العامة تعقد اجتماعاً لدعم استقرار مناطق غرب الانبار

الامانة العامة تعقد اجتماعاً لدعم استقرار مناطق غرب الانبار

الامانة العامة تعقد اجتماعاً لدعم استقرار مناطق غرب الانبار

بغداد / متابعة الزوراء:
وجه رئيس مجلس الوزراء، حيدر العبادي بالإسراع في تأمين متطلبات دعم الإستقرار في المناطق المحررة حديثاً غرب الأنبار، من سيطرة تنظيم داعش الإرهابي.
وذكرت الأمانة العامة لمجلس الوزراء، أنه «بناءً على توجيه رئيس مجلس الوزراء، ترأس الأمين العام لمجلس الوزراء مهدي العلاق، اجتماعاً عاجلاً لمناقشة الاحتياجات التي يتطلبها دعم الاستقرار في المناطق المحررة حديثاً غرب الانبار، وتوفير المساعدات السريعة للنازحين».
وأضاف البيان، أن «ذلك جاء خلال الجلسة الطارئة التي عقدتها خلية إدارة الازمات المدنية في دار الضيافة ببغداد بحضور فريق العمل الدولي برئاسة منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ليز كراندي، بالإضافة الى محافظ الانبار، وعدد من معاونيه ووكلاء وزارات ( الكهرباء، التجارة، الصحة، النقل)، وعدد من المديرين العامين في الجهات القطاعية ذات العلاقة لتقديم الدعم اللوجستي لمحافظة الانبار، سيما المناطق المحررة مؤخراً».وأشار الأمين العام لمجلس الوزراء، علي العلاق، الى «أهمية الدعم الذي تقدمه الجهات الساندة اثناء وبعد عمليات التحرير التي تسهم بإدامة زخم الانتصارات التي تحرزها قواتنا الباسلة بصنوفها كافة، وتوفير متطلبات العودة والاستقرار في جميع القطاعات»، مؤكداً ان «نتائج الجلسة سيتم رفعها بتقرير مفصل الى رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة للتوجيه بشأن تلك الاحتياجات».وناقش الاجتماع، وفقاً للبيان «الإمكانيات المتاحة لتوفير الاحتياجات الانية التي قدمها محافظ الانبار، وتصنيفها بحسب الأولويات منها ( فتح الطرق ورفع الأنقاض من جانب وتأهيل المدارس والمستشفيات وإيصال الماء والكهرباء من جانب اخر)».هذا ووجه رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، الإثنين (6/تشرين الثاني/2017)، الجهات المسؤولة في القائم وحديثة وغيرها من المناطق المحررة غربي الانبار، ببذل اقصى جهودها لتطهير الاحياء السكنية والطرق والمؤسسات والدوائر من المتفجرات التي خلفتها عصابة داعش الارهابية.

About alzawraapaper

مدير الموقع