الإعلام والاتصالات تتلقى «تأكيدا رسميا» من شركات النقال لإخضاعها للسلطة الاتحادية

الإعلام والاتصالات تتلقى «تأكيدا رسميا» من شركات النقال لإخضاعها للسلطة الاتحادية

الإعلام والاتصالات تتلقى «تأكيدا رسميا» من شركات النقال لإخضاعها للسلطة الاتحادية

بغداد/ الزوراء:
أعلنت هيئة الإعلام والاتصالات، امس الأربعاء، عن تلقيها «تأكيدا رسميا» من شركات الهاتف النقال العاملة في العراق، أبدت فيه الأخيرة استجابتها لقرار المجلس الوزاري للأمن الوطني القاضي بإخضاع عملها للسلطة الاتحادية.وجاء في بيان مقتضب للهيئة : ان «هيئة الإعلام والاتصالات تلقت تأكيدا رسميا من قبل شركات الهاتف النقال العاملة في العراق لإبداء استجابتها لما ورد في توجيهات قرار مجلس الأمن الوطني القاضي بإخضاع عمل الشركات للسلطة الاتحادية».وكان المجلس الوزاري للأمن الوطني أكد الاثنين الماضي، متابعة رفع الدعوى من قبل الادعاء العام لملاحقة موظفي الدولة ضمن الإقليم من الذين نفذوا إجراءات الاستفتاء المخالفة لقرارات المحكمة الاتحادية، فيما قرر نقل شبكات الاتصالات للهواتف النقالة إلى بغداد.وأكدت شركة آسياسيل للاتصالات، أمس الاول الثلاثاء، التزامها بدفع أجور الرخصة والضرائب المقررة، وخضوعها للقوانين والقرارات الصادرة من الجهات الحكومية المختصة وفقا للقانون.

About alzawraapaper

مدير الموقع