الأمين العالم للمؤتمر الوطني يتوقع “مفاجآت” بالانتخابات المقبلة

بغداد/ الزوراء:
توقع الأمين العام لحزب المؤتمر الوطني العراقي آراس حبيب، حصول “مفاجآت” في الانتخابات المقبلة، وفيما لفت الى أن حزبه لن يعمل إلا مع من يؤمن بالدولة المدنية، اعتبر أن مسيرة العراق الحديث على مدى قرن من الزمن لم يكن فيها مشاريع إستراتيجية.وقال حبيب في مؤتمر صحفي حضرته “الزوراء”: إن الانتخابات القادمة ستحمل مفاجآت كثيرة لان وعي الشارع وتأثير الجيل الشبابي الجديد سيكون هو الحاسم في صناديق الاقتراع”، مبينا ان “من يفهم هذه الحقيقة سيحجز مقعده في المستقبل السياسي للعراق.وأضاف: لو تم الالتزام بما اتفق عليه في إطار المؤتمر الوطني منذ البداية لتجنب العراق الكثير من الأزمات التي مر بها ووفرنا الكثير من الوقت المهدور والثروات الضائعة، داعياً إلى مغادرة أسلوب الارتجال وردات الفعل والأخذ بآليات التخطيط المتوسط والبعيد المدى.
وبين حبيب: على مدى ١٠٠ عام من مسيرة العراق الحديث لم يكن هناك مشاريع إستراتيجية واحدة ربطت مصالح أبناء العراق فيما بينهم ورسخت أقدام الجميع في هذا الوطن، مؤكدا أن حزب المؤتمر الوطني لن يقول الكلام السياسي التقليدي وهو ان أيدينا ممدودة للجميع، وإنما سيقول للجميع إننا نعمل فقط مع من يؤمن بالدولة المدنية للعراق.

 

About alzawraapaper

مدير الموقع