اجتماع جديد لتحالفي الفتح وسائرون للاتفاق على مرشح الداخلية … البرلمان ينهي القراءة الأولى لمشروع التعديل الأول لقانون هيئة النزاهة ويستثني لجنة المرأة من نصاب الأعضاء

الزوراء / يوسف سلمان:
صوتَ مجلس النواب على تعديل نظامه الداخلي في المادة (٧٢) ، وذلك باستثناء لجنة المراة من النصاب القانوني لعدد الاعضاء، لأن الكتلة النسوية البالغ عددها ٨٤ هن اعضاء في لجنة المراة .
كما انهى مجلس النواب القراءة الاولى لمشروع قانون التعديل الاول لقانون هيئة النزاهة رقم (30) لسنة 2011، وانهى ايضا القراءة الاولى لمشروع قانون تعديل قانون الغرامات الواردة بقانون العقوبات رقم (111) لسنة 1969المعدل والقوانين الخاصة الاخرى رقم (6) لسنة 2008.
وصوت مجلس النواب ايضا بأمهال لجنتي شؤون الخدمات والقانونية فترة اسبوعين لدراسة وعرض مشروع قانون معالجة التجاوزات للقراءة الاولى او ارجاعه الى الحكومة ، ثم أنهى القراءة الاولى لمشروع التعديل الأول لقانون الجنسية.ولم يتضمن جدول الاعمال للجلسة الثانيـة على التوالي في الفصل التشريعي الجديد ، فقرة استكمال الكابينة الوزاريـة بالتصويت على مرشحي الحقائب الشاغرة ، حيث اكدت الاوساط النيابيـة استمرار اجتماعات الكتل السياسية بانتظار التوافق على تسمية مرشحي الحقائب الشاغرة .وفي هذه الاثناء ، تداول نواب اخرون ان الساعات المقبلة ستشهد اجتماعا جديدا لتحالفي سائرون والفتـح لمناقشة مسودة قانون اخراج القوات الاجنبية والاتفاق على تسمية مرشح حقيبة وزارة الداخليـة .الى ذلك صوتت لجنة مراقبة تنفيذ البرنامج الحكومي والتخطيط الستراتيجي على نظامها الداخلي بعد مناقشة مستفيضة مع اعضائها ، فيما قررت مفاتحة رئيس الوزراء لتقديم خارطة طريق لمكافحة الفساد ووضع التوقيتات المناسبة والاليات الكفيلة بتحقق ذلك .وقال عضو اللجنة محمد علي زيني في مؤتمر صحفي مشترك مع اعضاء اللجنة تابعته “ الزوراء “، ان “اللجنة قررت ايضا استضافة الوزراء بشكل دوري ، ومناقشتهم كلا على حدة بخطط وزاراتهم واليات تنفيذها وماتحقق منها، وكذلك اصدار تقرير شهري يحدد مكامن الخلل في تنفيذ البرنامج لكل وزارة “.واضاف ان” اللجنة تعهدت بمتابعة الخطة الستراتيجية لمراقبة الاداء الحكومي ومدى انسجامها مع الموازنة العامة الاتحادية “، مبينا ان “ اللجنة قررت مفاتحة رئاسة مجلس النواب لاطلاعها على مشاريع القوانين المرسلة من قبل الحكومة للتحقق من كونها تدعم اولويات البرنامج الحكومي “.الى ذلك طالب نواب محافظة ذي قار عن تحالف سائرون امانة مجلس الوزراء بحسم التعيينات في محافظتهم واطلاقها مع التدقيق ومحاسبة كل متلاعب ومقصر بهذا الملف “.وحذر النائب قصي الياسري في مؤتمر صحفي تابعته “ الزوراء “، من ان عدم محاسبة المتلاعبين سيفتح المجال لتلاعبات جديدة في قضية التعيينات والدرجات الوظيفية الاخرى “.

About alzawraapaper

مدير الموقع