اجتماع الجبوري مع رؤساء الكتل يدعو للتعجيل بعقد جلسة للبرلمان الاسبوع الجاري

اجتماع الجبوري مع رؤساء الكتل يدعو للتعجيل بعقد جلسة للبرلمان الاسبوع الجاري

اجتماع الجبوري مع رؤساء الكتل يدعو للتعجيل بعقد جلسة للبرلمان الاسبوع الجاري

بغداد/الزوراء:
اعلنت رئاسة مجلس النواب، امس الاحد، ان اجتماع رئيس البرلمان سليم الجبوري ورؤساء الكتل السياسية طالب بالتعجيل في عقد جلسة شاملة للبرلمان الاسبوع الجاري وتمديد الفصل التشريعي، وفيما دعت اللجان النيابية لإستئناف عملها اليومي، اكدت ان العراق يمر بمنعطف خطير يهدد امن واستقرار جميع نواحي ومفاصل البلد.وقالت الرئاسة في بيان : انه «نظرا لما يمر به البلد من أزمات استثنائية حرجة، تتمثل بالظروف الامنية والمالية وغيرها، وحرصاً على المصالح العليا للبلد ولضمان تحقيق الانتصار التام على العدو المشترك داعش وسعيا لتجاوز الازمة البرلمانية الراهنة، اجتمعت هيئة رئاسة البرلمان مع رؤساء الكتل السياسية امس الاحد، بحضور لجان الامن والدفاع والمالية والإقتصاد».واضافت الرئاسة ان «الاجتماع اكد على الحرص على المشروع الديمقراطي والعملية السياسية في البلد من خلال التعجيل بعقد جلسة شاملة لمجلس النواب خلال الاسبوع الجاري»، مشيرة الى انه «تقرر تشكيل لجنة من القوى السياسية لتهيئة واعداد الظروف المناسبة لعقد الجلسة للأجتماع بمختلف الاطراف البرلمانية والحوار معها للوصول الى رؤية موحدة ومنسجمة تفضي الى عقد جلسة موحدة وشاملة».وتابعت انه «يتم خلال هذه الجلسة تمديد الفصل التشريعي ، نظرا لما يمر به البلد وللشروع بتنفيذ الاصلاحات الشاملة وإيلاء اهتمام خاص لأنجاز التشريعات الاساسية»، لافتا الى ان «المجتمعين دعو اللجان النيابية لإستئناف عملها اليومي سيما لجان الامن والدفاع والمالية والاقتصاد وبحضور الجهات التنفيذية ذات الصلة، والاسراع باتخاذ الاجراءات التنفيذية والتشريعية التي تسهم في تجاوز الازمة الاقتصادية والمالية الراهنة واستجواب القادة الامنيين او العسكريين، المقصرين في الخروقات الامنية الاخيرة».وبينت الرئاسة انه «تم مطالبة جميع القوى السياسية بحسم موقفها خلال فترة قصيرة والمشاركة بجلسة البرلمان لصالح قضايا الشعب المعطلة منذ فترة»، لافتة الى ان «المجتمعين اكدوا ان كل فرد من اعضاء مجلس النواب يتحمل مسؤولية تأريخية بإنقاذ البلد من التدهور الحاصل، وان يؤدي مهامه الدستورية والقانونية على اتم وجه، وان يمضي بحضور الجلسة المرتقبة».وتابعت الرئاسة ان «العراق يمر بمنعطف خطير يهدد امن واستقرار جميع نواحي ومفاصل البلد، فمن الضروري الشروع العاجل بكل ما يخدم مصالح الشعب والإسراع بتنفيذ الإصلاحات المنشودة من تغيير وزاري واقالة ومحاسبة الفاسدين»، موضحة ان «المجتمعين اكدوا ان دماء الشهداء وامتزاجها هو عنوان وحدة العراقيين وهي التي تجعلنا امام مسؤولية وجودنا داخل قبة البرلمان وهو المكان الوحيد المعبر عن الديمقراطية والمنطلق الأساس للتفاهم وتوحيد الصفوف وترك النزاعات والابتعاد عن فرض الشروط والاملاءات للنهوض بمطالب الشعب الحقيقية».

About alzawraapaper

مدير الموقع