إنجي المقدم تجرّ مي سليم إلى السمعة السيئة

تستعدّ إنجي المقدم للمشاركة في موسم درامي جديد خارج الموسم الرمضاني بعد نجاحها في الدراما الرمضانية الماضية في دورها أمام أحمد السقا في مسلسله الدرامي الأخير «ولد الغلابة»، وقد بدأت بتصوير أولى مشاهدها ضمن أحداث مسلسلها الدرامي الجديد «حواديت الشانزليزيه» الذي ينتمي لنوعية الدراما الطويلة. إنجي المقدم تحاول حالياً مشاهدة الكثير من الأعمال السينمائية التي عُرضت خلال فترة الأربعينيات والخمسينيات حيث تظهر فيها شخصيات نسائية سيئة السمعة، لتتعرّف إلى تفاصيل هذه الشخصية عن قرب حيث تجسّد من خلال أحداث مسلسلها الدرامي الجديد «حواديت الشانزليزيه» شخصية امرأة سيئة تُدعى «عايدة» لديها كباريه سيئ السمعة وترتاده مي سليم ضمن الأحداث لتعمل معها ولكنها تقلب حياتها رأساً على عقب. وقد ودّعت إنجي المقدم إجازتها الصيفية قبل أيام حيث نشرت صوراً خاصة لها عبر الإنستغرام لتعلن عن حزنها لانتهاء الموسم الصيفي وهو الموسم المفضّل لديها، لتعود إلى بلاتوهات التصوير مجدّداً، وتبدأ بتصوير أولى مشاهدها ضمن أحداث المسلسل الذي تشارك في بطولته أمام إياد نصار ومي سليم وداليا مصطفى. من ناحية أخرى، تنتظر إنجي المقدم عرض فيلمها السينمائي الأول «ليلة رأس السنة» الذي تأجّل عرضه أكثر من مرة لظروف تسويقية، ويتردّد أن الفيلم سيُعرض ضمن فعاليّات مهرجان الجونة السينمائي خلال الأيام المقبلة، ويشارك في بطولة الفيلم إياد نصار وشيرين رضا وأحمد مالك، ويُعد أولى تجارب إنجي المقدم السينمائية.

About alzawraapaper

مدير الموقع