أنغام ما بين الدراما والغناء

أنغام ما بين الدراما والغناء

أنغام ما بين الدراما والغناء

حقّقت النجمة أنغام بأغنيتها الجديدة «بخاف أفرح» نجاحاً كبيراً حيث تجاوزت نسبة مشاهدة الأغنية ما يقرب من 8 ملايين في الأسبوع الأول من طرحها فقط، وهي تستعد لتعاون جديد مع فريق عمل الأغنية استثماراً لهذا النجاح.
صوت مصر «أنغام» أبدت موافقتها المبدئية على العودة مجدّداً للوقوف أمام كاميرات التلفزيون من خلال عمل درامي جديد يقوم بكتابته حالياً السيناريست أيمن سلامة، ولكنها لم تحدد الموسم الذي ستشارك فيه خاصة أن عملها الدرامي الأول «في غمضة عين» كان خارج رمضان؛ وهو ما يجعلها تفكر جيداً قبل اختيار الموسم الذي ستشارك فيه بعملها الدرامي الجديد.وبعد غياب ما يقرب من ثلاثة أعوام، قررت النجمة أنغام أن تستعد لتسجيل أغنيات ألبومها الغنائي الجديد الذي تعود به إلى ساحة الألبومات بعد آخر ألبوم غنائي لها حمل عنوان «أحلام بريئة». وقد علم أن الألبوم الجديد من المقرّر أن يعتمد بقوّة على الأغنيات الرومانسية التي تميّزت بها أنغام خلال مشوارها الفني حيث يضم الألبوم أكثر من أغنية تتحدث عن الحب بشكل مختلف، وستعتمد أنغام في هذا الألبوم وتحديداً في الموسيقى الخاصة بأغنياتها على نوعية الموسيقى الشرقية التي تفضّلها دائماً. وللمرة الأولى في مشوارها الغنائي، وافقت أنغام على الوقوف على خشبة مسرح ساقية الصاوي في مصر، حيث من المقرر أن تحيي حفلها الأول هناك يوم الجمعة في 19 تشرين الأول/أكتوبر وذلك خلال حفل افتتاح الفرع الجديد للساقية في مدينة البروج.

About alzawraapaper

مدير الموقع