أنباء عن دفن علي عبدالله صالح من قبل الحوثيين ليلا … قيادي في “المؤتمر”: مقتل طارق محمد نجل شقيق صالح واعتقال ابنه الأصغر

أنباء عن دفن علي عبدالله صالح من قبل الحوثيين ليلا ... قيادي في “المؤتمر”: مقتل طارق محمد نجل شقيق صالح واعتقال ابنه الأصغر

أنباء عن دفن علي عبدالله صالح من قبل الحوثيين ليلا … قيادي في “المؤتمر”: مقتل طارق محمد نجل شقيق صالح واعتقال ابنه الأصغر

اليمن/الزوراء:
قال قيادي في حزب “المؤتمر الشعبي العام”، إن طارق محمد، نجل شقيق الرئيس الراحل علي عبدالله صالح، قتل خلال المواجهات مع مسلحي الحوثي، والتي انتهت بمقتل عمه.
وأضاف القيادي، الذي فضل عدم ذكر اسمه، أن طارق محمد، وهو قائد الحراسة الخاصة لصالح الخاصة، كان قد قتل قبل عمه، وإثر مقتله انهارت قوت صالح وتقدم الحوثيون وسيطروا على منزل “صالح”.
وحول مصير أبناء “صالح” قال المصدر، إن “مدين”، نجله الأصغر ،معتقل لدى الحوثيين، فيما لا يزال مصير نجله الثاني “صلاح” مجهولاً حتى الآن.
وفي وقت سابق اليوم قال رئيس “اللجنة الثورية العليا “،التابعة للحوثيين، محمد علي الحوثي إن بعض أبناء علي عبدالله صالح “يعالجون بالمستشفى ولم نذهب لاعتقالهم”.
ويعتبر “طارق محمد عبدالله صالح” الذراع العسكري لعمه الرئيس السابق، وشارك بفعالية في معارك قوات صالح خلال تحالفه مع الحوثيين ضد القوات الحكومية.
ولفت القيادي إلى أن الأمين العام المساعد للحزب ياسر العواضي أسيراً لدى قوات الحوثيين.
وأضاف أن الحوثيين “يضغطون على العواضي لإعلان استمرار تحالف الحزب مع الجماعة”.
وكان “حسين العزي”، مسؤول العلاقات الخارجية في جماعة “أنصار الله” (الحوثيون)، قد قال في وقت سابق ، إن “ياسر العواضي بخير، وكان وما يزال وسيبقى إن شاء الله مع الوطن”.
وأضاف “العزي”، في تغريدة على حسابه بموقع “تويتر”، أن العواضي “أكبر بكثير من أن يكون جزءاً من مليشيات الغدر والخيانة”، في إشارة لقوات صالح.
وينقسم حزب المؤتمر الشعبي العام إلى جناحين، أحدهما يوالي الرئيس الراحل علي عبد الله صالح، ويتمركز أغلب قياداته في صنعاء، والثاني انحاز للرئيس الحالي عبد ربه منصور هادي، ويتمركز في مدن الجنوب بالأساس.
الى ذلك نقل موقع “المشهد اليمني”، عما وصفه مصدر خاص، بأن جماعة “أنصار الله” دفنت جثمان الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح.
وقال المصدر، الذي ذكر الموقع اليمني، أنه حضر المراسم، إن الدفن تم وسط تكتم شديد ومنع الحاضرون من حمل هواتفهم النقاله وبعدد محدود فقط من أبناء منطقته ومن أقاربه البعيدين.
وفيما ذكر الموقع الإخباري اليمني أنه لم يتمكن من التأكد من صحة رواية الدفن من مصادر أخرى، نقل عن ناشط من حزب المؤتمر الشعبي العام الذي كان يتزعمه صالح، أن عملية دفن الجثمان جرت ليلا على ضوء مصباح، وبحضور 5 أشخاص فقط من عائلته.
وكانت “أنصار الله” وحزب “المؤتمر الشعبي العام” قد أكدوا، الاثنين الماضي، مقتل علي عبدالله صالح، بعد يوم واحد من إعلانه فض الشراكة رسميا مع “أنصار الله”، إثر اشتباكات اندلعت في العاصمة صنعاء.
وكان مصدر في حزب “المؤتمر الشعبي العام” باليمن، قال مساء الثلاثاء الماضي إن جماعة “الحوثي”، أبلغتهم بعدد من الشروط، لتسلم جثمان الرئيس الراحل علي عبدالله صالح.
ونقل عن المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه، إن “الحوثيين اشترطوا “عدم تشريح جثة عبدالله صالح مقابل تسليمها، كذلك عدم الإعلان عن موعد دفنه، وألا تكون جنازته شعبية، بحيث تقتصر فقط على أقاربه”.
وأشار المصدر ذاته إلى أن الحوثيين اشترطوا أيضا عدم دفنه في حديقة جامع الصالح بصنعاء، حسب وصية أوصى بها سابقا.

About alzawraapaper

مدير الموقع