أمين مجلس التعاون الخليجي يدعو الى مضاعفة الجهود لدعم العراق … منظمة التعاون الإسلامي تدعو الى اطلاق مرحلة البناء والاعمار واعادة الامن والاستقرار في العراق بعد هزيمة داعش

الكويت / نينا/ محمد حميد:
دعا أمين عام منظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف العثيمين الى تحشيد العزائم لاطلاق مرحلة البناء والاعمار واعادة الامن والاستقرار في العراق بعد هزيمة داعش، فيما دعا الأمين العام لدول مجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني الى مضاعفة الجهود لدعم العراق والاسهام في تطوير الاقتصاد العراقي عبر الاستثمار وتنفيذ الخطط والمشاريع التي من شأنها تعيد بناء العراق.
وقال أمين عام منظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف العثيمين في كلمته خلال مؤتمر الكويت الدولي لاعادة اعمار العراق في يومه الثالث والاخير “ ان تنظيم دولة الكويت لهذا المؤتمر المهم يأتي لمواصلة الجهود التي ظلت تبذلها الكويت حكومة وشعبا لدعم الدول الاعضاء في منظمة التعاون الاسلامي وقيامها بالعديد من المبادرات القيمة لدعم العمل الانساني فيها”.
واكد العثيمين ان العراق يعد عمقا عربيا واسلاميا سواء في المجالات الثقافية والسياسية والتاريخ والعلوم والاداب وبعد الانتصارات التي حققتها الحكومة العراقية على تنظيم داعش يقف العراق اليوم على عتبات مرحلة جديدة وتحد كبير يستدعي حشد العزائم لاطلاق مرحلة البناء والاعمار واعادة الامن والاستقرار.
وبين “ ان مبادرة منظمة التعاون الاسلامي من خلال مؤتمر مكة الثاني للمصالحة الوطنية في العراق تسعى الى تحقيق السلم الاهلي والاستقرار وتهيئة البيئة المناسبة بين كافة اطياف المجتمع العراقي للبدء بمرحلة الاعمار بكافة جوانبه والخروج بأفكار وأجراءات سواء فكرية او سياسية او اقتصادية او اجتماعية لتجاوز هذه المرحلة بشكل سريع والتركيز على موضوع العدالة المجتمعية والمواطنة وجعل الهوية العراقية هي الاساس في التعامل مع كافة مكونات المجتمع العراقي.
ولفت العثيمين الى ان المنظمة تقف على مسافة واحدة وداعمة لجميع الاطراف والكتل العراقية فالهدف هو تعزيز جهود العراقيين الرامية الى اعادة البناء وعزيمته في مواجهة المخاطر والتحديات التي تستهدف أمن العراق واستقراره.
في غضون ذلك دعا الأمين العام لدول مجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني امس الاربعاء الى مضاعفة الجهود لدعم العراق والاسهام في تطوير الاقتصاد العراقي عبر الاستثمار وتنفيذ الخطط والمشاريع التي من شأنها تعيد بناء العراق.
وقال الزياني في كلمة له بمؤتمر الكويت الدولي لاعادة إعمار العراق بيومه الثالث والاخير “ ان دول مجلس التعاون رحبت في القمة الاخيرة التي عقدت في دولة الكويت بمبادرة امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح استضافة المؤتمر مؤكدة دعمها للحكومة العراقية في جهودها لمكافحة الارهاب واهمية الحفاظ على وحدة وسلامة العراق.
واعرب عن شكره للامير على هذه المبادرة ودعمه ومساندته للعراق الذي يعد جزءا من الامن والاستقرار العربي والاقليمي معربا عن اعتزازه بالعراق رئاسة وحكومة وشعبا على دحره داعش.
واوضح ان انعقاد هذا الموتمر بمشاركة عدد من الدول والهيئات والمنظمات والشركات يؤكد حرص المجمتع الدولي على القيام بمسؤولياته السياسية والإنسانية لمساعدة العراق.
واكد الزياني ان دول مجلس التعاون تتبنى موقفا ثابتا منذ ظهور تنظيم داعش وانضمامها للتحالف الدولي ضده بقيادة الولايات المتحدة دليل على ذلك معربا عن شكره للتحالف على جهوده المبذولة لدحر داعش.
واعرب عن تطلعه الى قيام عراق موحد فدرالي ديمقراطي يقوم على أساس احترام الدستور والمساواة والمواطنة وحل الخلافات بالحوار.
واوضح ان العالم العربي يفتح ذراعيه للعراق ، مؤكدا على اهمية تعميق الرابطة العراقية – العربية والتعاون والوقوف بصف واحد أمام التحديات الأمنية والتصدي للتدخلات الخارجية اي كان مصدرها.
واشاد بجهود الحكومة العراقية وعملها لضمان عودة النازحين ورفضها لأي مساس بالتركيبة الديموغرافية للمدن والمحافظات المحررة معربا عن امله بأن يقوم العالم اجمع بمد يد العون للعراق.

About alzawraapaper

مدير الموقع