أكد تأمين 200كم من الطرق المهمة في ديالى…الحشد: انطلاق المرحلة الثالثة من عمليات “علي ولي الله” في الموصل

بغداد/ الزوراء:
أعلن الحشد الشعبي، امس السبت، عن انطلاق المرحلة الثالثة من عمليات “علي ولي الله” لإكمال تطهير جزيرة الحضر جنوب الموصل من فلول “ داعش”.
وذكر بيان للحشد الشعبي تلقت «الزوراء» نسخة منه، أن “قوة مشتركة من اللواءين الـ44 و25 انطلقت بعملية “علي ولي الله الثالثة” لإكمال تطهير جزيرة الحضر( جنوب الموصل) من بقايا عصابات داعش الإرهابي”.
ونفذت قيادة عمليات نينوى للحشد الشعبي متمثلة بالألوية 15، و25، و33، 44 واستخبارات ومفارز مكافحة المتفجرات انطلقت في (الثاني من كانون الثاني الحالي) عملية “شهداء القائم” لتطهير جزيرة الحضر الواقعة جنوب الموصل من فلول المجاميع الإجرامية.
من جهة متصلة، دمرت قوة من الحشد الشعبي، امس ، مضافة لتنظيم “ داعش” الاجرامي ضمن عمليات “علي ولي الله الثالثة” جنوب الموصل.
وذكر بيان للحشد تلقت «الزوراء» نسخة منه، أن “قوات الحشد الشعبي التي تنفذ عمليات علي ولي الله الثالثة” في جزيرة الحضر جنوب الموصل، دمرت، صباح امس، مضافة كبيرة لداعش الإرهابي واستولت على دراجة نارية”.
من جهته، اكد القيادي في الحشد الشعبي، ابومحمد التميمي، امس السبت، ان الحشد الشعبي أمن اكثر من 200 كم من الطرق المهمة في ديالى.
وقال التميمي في حديث صحفي تابعته «الزوراء» ان” مهمة الحشد الشعبي في ديالى لم تقتصر على مسك المناطق ودرء مخاطر تنظيم داعش الارهابي على المدن والقرى المحررة في 11 قاطعا، بل تم تأمين اكثر من 200 كم من الطرق المهمة والاستراتيجية”.
واضاف التميمي ان” تأمين الطرق من قبل الحشد الشعبي منع حصول السيطرات الوهمية والكمائن لتنظيم داعش خاصة ضمن حمرين وامام ويس ونفط خانة ومناطق اخرى». لافتا الى «ان الطرق الخارجية اصبحت اكثر امانا بوجود نقاط المرابطة للحشد الشعبي وبقية التشكيلات الامنية”.
واشار التميمي الى ان” الحشد الشعبي عزز من خطط تأمين الطرق باعتباره مسارات برية مهمة للتجارة ونقل المسافرين وهي احدى الاهداف التي يحاول داعش الارهابي الوصول اليها لإزهاق ارواح الابرياء، لكنه فشل في مبتغاه خلال الاشهر الماضية”.
وتنتشر في ديالى عدة ألوية قتالية للحشد الشعبي في 11 قاطعا، وهي تمسك مناطق مترامية وواسعة.

About alzawraapaper

مدير الموقع