أكد الاتفاق مع شركة سيمنس لتحسين الكهرباء … عبد المهدي يكشف تفاصيل مشروع ضخم لـ «اكسون موبيل وبتروجاينا» لمضاعفة إنتاج النفط

الزوراء/ دريد سلمان:
كشف رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، تفاصيل الاتفاق مع شركتي اكسون موبيل وبتروجاينا لتنفيذ مشروع الحزمة الواحدة الضخم، مبينا انه سيدر نحو 400 مليار دولار ويوفر عشرات الالاف من فرص العمل، فيما اكد الاتفاق على وضع خارطة طريق مع شركة سيمنس لتحسين الطاقة الكهربائية.وقال عبد المهدي في المؤتمر الاسبوعي وحضرته «الزوراء»: كانت لنا زيارات موفقة الى المانيا وفرنسا، وفتحت افاقا جديدة بالعلاقات مع العراق، مشيرا الى ان الدول الاخرى لم تعد ترى العراق كجزء من الازمة وانما جزء من الحل، والاخرون يريدون انتقال العراق الى حالة اكثر تقدما خاصة بعد الانتصارات التي تحققت على داعش والتي اعطت مكانة دولية كبيرة في العراق والكل اصبح ينتظر موقف العراق.
وبخصوص الاتفاق مع شركة سيمنس اكد عبد المهدي: تم الاتفاق على خارطة طريق للسنوات القادمة لتحسين واقع الكهرباء في العراق، وللمرة الاولى تمكن العراق من تحقيق ذلك بدل السياسات الانية السابقة التي لم تجد نفعا .
وفي شأن اقتصادي اخر، قال عبد المهدي: تم الاتفاق مع شركتي اكسون موبيل وبتروجاينا لتنفيذ مشروع الحزمة الواحدة الضخم بقيمة 53 مليار دولار لضخ مياه البحر الى حقول النفط في العراق، مؤكدا انه مشروع كبير يوفر عشرات الالاف الفرص العمل ويضاعف انتاج النفط، ومن المخطط ان يدر 400 مليار دولار للعراق ، وهذا المشروع يمتد لـ 30 عاما وتم الاتفاق على الامور الاساسية المتعلقة به تماما، باستثناء الحسابات التفصيلية التي يجري الاتفاق عليها.
وجدد عبد المهدي، التزامه بالايفاء بما وعد به في البرنامج الحكومي وخصوصا المناطق الفقيرة ، مؤكدا انه وعد بان لا يستخدم مواكب الحمايات الكبيرة التي تقطع الطرق وتسبب الازدحامات المرورية، فيما شدد بالقول: نحن نحاول الايفاء بالوعود ولا نعطي مجرد وعود كلامية .
واكد عبد المهدي، انه لا صحة للمعلومات التي تتحدث عن وجود صفقات مع الجانب الامريكي لمنح عقود طاقة لشركات امريكية مقابل السماح لاستثناء العراق من العقوبات على ايران.

About alzawraapaper

مدير الموقع