أكدت أن الإجراءات الوقائية في بعض المناطق عقابية ومزاجية
الأزمة النيابية: قد نضطر للحظر الشامل بسبب شراسة السلالة الجديدة

بغداد/ الزوراء:
اكدت عضو خلية الأزمة النيابية، وفاء حسين الشمري، امس السبت، أن سلالة فيروس كورونا الجديد شرسة وسريعة الانتشار، مؤكدة ان السلالة الجديدة تعد أحد أسباب زيادة أعداد الإصابة.
وقالت الشمري في تصريح صحفي: إن “الجهات المعنية قد تضطر لاتخاذ قرار بفرض الحظر الشامل في ظل زيادة أعداد الإصابات بفيروس كورونا والسلالة الجديدة”.
واضافت الشمري أن “خلية الأزمة النيابية ستبحث مع وزير الصحة الأسبوع الجاري اتخاذ اجراءات اكثر صرامة لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد”.
وأشارت إلى أن “استمرار التصاعد الكبير في تزايد عدد الإصابات بفيروس كورونا الجديد المتحور يؤشر لخطر كبير على النظام الصحي”، محذرة من أن “السلالة الجديدة اشد خطورة كونها تصيب الكبار والصغار”.
وكانت وزارة الصحة أعلنت، الجمعة، تسجيل 4024 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة الماضية.
وقالت الشمري: ان «الجميع اكد ان تكون الاجراءات الجديدة لاحتواء وباء كورونا صحية وقائية، من خلال التعاون بين الاجهزة الامنية والصحية والمواطنين لاحتواء هذا الوباء لان ضرره على الجميع»، مبينة انه «للاسف الشديد فإن ما رأيناه وما سمعناه من حالات حصلت بمناطق متفرقة هو امر مؤسف وبعيد كل البعد عن الغاية الأساسية من الحظر».
واضافت الشمري ان «الاجراءات في بعض المناطق كانت عقابية او مزاجية، فتارة نجد بعض الملاعب الشعبية تجري فيها مباريات رياضية وبعض المساجد تقام فيها الصلوات وتجمعات عشوائية في الاسواق دون لبس كمامات او تباعد اجتماعي، ولم نجد اي موقف من الاجهزة الرقابية، في وقت نجد في مناطق اخرى يتم التشدد على مواطنين خرجوا لقضاء حاجات ضرورية وعاجلة ويتم فرض غرامات عليهم ما خلق حالة امتعاض وتذمر من ذوي الدخل المحدود وصلت في حرق مواطن عجلته الشخصية لأنه منع من الخروج لكسب رزق عائلته».
وأكدت الشمري «أهمية ان يتم تحقيق الهدف الأساس من اجراءات الحظر من خلال معاقبة المخالفين لأسباب مزاجية او غير واقعية او لغرض التحدي او التشكيك بجدوى الاجراءات، وبالوقت نفسه ان يتم تسهيل الامر امام المتحركين لغايات اساسية معاشية مع نشر الوعي والنصح والتعاون بين الجميع وان يتم دعم الطبقات الفقيرة وذوي الدخل المحدود بمنح مالية لتخفيف الضرر عنهم لان الحظر وقائي صحي وليس امنيا او عقابيا».

About alzawraapaper

مدير الموقع